• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«الإمارات لبحوث الاستمطار» تستعد لدخول القارة الأفريقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 نوفمبر 2016

مراكش (الاتحاد)

عقد وفد برنامج الإمارات لبحوث الاستمطار عدة لقاءات مع ممثلي وفود دول أفريقية في إطار تعزيز التعاون في مجال بحوث المياه والاستمطار في أفريقيا، وذلك في إطار اجتماعات مكثفة أمس، خلال فعاليات مؤتمر الدول الأطراف المشاركة في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ المنعقد في مراكش بالمملكة المغربية.

وقام وفد المركز برئاسة علياء المزروعي مديرة برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار، بعقد اجتماعات مع أبرز صنّاع القرار والباحثين خلال المؤتمر، وتعد المشاركة هي الأولى من نوعها للبرنامج لدخول القارة الأفريقية والتي سيتم تعزيزها على مستوى أكبر خلال العام 2017، بحيث يقوم فريق البرنامج بمناقشة وتبادل الأفكار المبتكرة في مجال بحوث الاستمطار مع الشركاء وصنّاع السياسات والعلماء والتقنيين ووسائل الإعلام في أفريقيا.

وقال الدكتور عبد الله المندوس المدير التنفيذي للمركز الوطني للأرصاد: أثبت مؤتمر المناخ ضرورة تضافر الجهود الدولية الرامية إلى حل القضايا العالمية. ونتطلع قدماً لأن يحقق برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار دوراً مهماً على صعيد تطوير علوم وتكنولوجيا وتطبيقات الاستمطار عالمياً.

وقالت علياء المزروعي مديرة برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار: يسعدني أن يتلقى البرنامج مثل هذه الاستجابة الإيجابية من الأطراف المعنية في أفريقيا وخارجها، لقد شهدنا في الواقع ارتفاعاً في عدد الدول الأفريقية المشاركة في البرنامج، إذ تضاعف عدد المتقدمين ثلاث مرات في عام 2016 مقارنة بـ2015. وأتوقع خلال الأشهر القادمة أن ينضم مزيد من الباحثين والمراجعين إلى مبادرتنا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض