• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

يوميات صائم.. نتبادل الآراء على موائد الإفطار والسحور

أحمد السكيتي: مجالس كبار السن ملتقى لتعلم العادات واكتساب الخبرة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 يوليو 2014

أبوظبي (الاتحاد)

الاستعدادات لاستقبال شهر رمضان المبارك تجري على مختلف المستويات الشعبية والرسمية والعائلية، لكن يبقى لكل دولة وأبنائها تقاليد وعادات مشتركة يسيرون عليها في طريقة الحياة اليومية ومتطلباتها من فرائض وأعمال خير وعلاقات أهلية أو عامة طوال الشهر، وإن كان لكل شخص خصوصيته وطقوسه الشخصية التي يقوم بها في رمضان، فالشهر الكريم بالنسبة لأحمد سعيد السكيتي، مدير العلاقات الحكومية في دار موتيفيت للنشر، شهر رمضان شهر عبادة على الرغم من سهر الصائمين أكثر من الأيام العادية، ويقول نحاول أن نختصر متطلبات العمل بحيث لا يكون متعباً لنا، كذلك نحضر سحوراً خفيفاً وصحياً وننام بشكل جيد ونصحو متأخرين لتكون ساعات العمل خفيفة علينا».

صلة الرحم

وعلى مستوى التواصل مع الأهل والأصدقاء، يكثر السكيتي تبادل الآراء بين الزملاء، خاصة خلال الإفطار أو السحور، وعلى مستوى العائلة بالنسبة له فهناك مهمة صلة الرحم بعد صلاة التراويح، حيث يقوم بزيارة الأهل والأقارب الذين لم يتمكن من زيارتهم في السنة الماضية، وهذه الزيارات لا تكون في إمارة واحدة بل لابد من أن يذهب إلى مدن أخرى وهم يكونون مستعدين، وإذا كانت العادة خلال السنة ألا نزور أحداً بعد الساعة 9 مساء، فالزيارة في رمضان تكون غالباً في الليل، وهذه من أهم الأشياء التي تجعل الصلة دائمة بين الأقارب والأهل.

التسامح

ويضيف أحمد: روحانية الشهر المبارك تجعل الناس تتسامح مع بعضها وتنسى أي خلافات كانت موجودة، ومن عادتي أن أختم الشهر بالذهاب للعمرة إذا سمح الوقت بذلك، ونأخذ معنا العائلة والأهل إن أمكن، وبهذا تتجمع العائلة في مكان مقدس مثل مكة المكرمة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا