• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تشكيل إسلامي

لوحات أحمد نوار تغوص في التراث وتبرز القيم الإنسانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 يوليو 2014

مجدي عثمان (القاهرة)

ظل الفنان التشكيلي الكبير أحمد نوار وفيا لتراث أجداده، خاصة الإسلامي، وهو أحد الذين أخذوا على عاتقهم استكمال مسيرة التراث الحضاري بمفهوم العصر الحديث، حيث يتضمن إنتاجه الجدية والحداثة في آن، فنجد في أعماله المنطق الرياضي الزخرفي الكامن في التعريفات الإسلامية والتوريقات، وحين عاد في فترة التسعينيات إلى معالجة الفكرة الرياضية لشكل المثلث، كانت في مخيلته النجمة العربية الثمانية الأضلاع، إذ أن ضلع النجمة العربية هو خط، ووحدة العنصر لها هي «المثلث»، وقطر محيطها هو المربع المتساوي الأضلاع، كما أنجز في تلك الفترة شبكة تشبه رقعة الشطرنج من قضبان خشبية رفيعة مستلهمة من نوافذ المشربيات المملوكية، فهو يلوذ بتراث منطقته العربية ليمنحه ما يعتقد أنه قوة للتميز والتمايز.

كابوس حقيقي

وبدأ نوار علاقته فنيا بالطقس الديني حينما أبدع ثلاثية «يوم الحساب» لمشروعه للتخرج في كلية الفنون الجميلة قسم الحفر، وقال: إن الأشباح والشياطين ظلت تطارده ليل نهار، ولم يكن قد كون لنفسه أسرة تستعيده إلى الواقع وتدفع عنه المرارة، وإن كان الواقع نفسه في تلك الأيام مشحونا بالتوتر انتظاراً للحرب، وأدرك أنه إما أن يتخلص من هذا الكابوس الحقيقي بتجسيده كابوساً فنياً، جميلاً على الورق أو يُجن.

وأضاف أنه يعتبر أن تلك اللوحة كانت نقلة حقيقية لأعماله كطالب وكفنان بعد التخرج في الكلية، وكانت مساحتها «عشرة أمتار في ارتفاع 275 سم» فجهز مسطحاً على جدار أتيليه الرسم وقسمه إلى ثمانية أقسام بحسب طبيعة الورق، وقرأ عن موضوع اللوحة لمدة ثلاث سنوات قبل بداية تنفيذها، حيث قرأ تفسير القرآن والإنجيل وقابل شخصيات قبطية كالأنبا شنودة، وكان حينها مديراً لمعهد الدراسات الخطية في العباسية، ووجد تصوراً لمسار اللوحة ثلاثية المشهد نصفها الأوسط لمشهد الحساب، وربعها يمينا عن الجنة ويساراً عن الجحيم.

وأكد الناقد محمود بقشيش أن نوار استفاد من ثلاثية «يوم الحساب» بالميل إلى الطابع الهندسي، فيما بعد باستلهامه بعض تصميمات الفن الإسلامي في مجال الزخرفة، وقد صاحبته طوال حياته الفنية مفردة «المربع»، وهو شكل معشوق لدى المبدعين المسلمين، فمنه خرج الشكل الثُماني. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا