• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بروفايل

سانشيز.. «نجم بلا أضواء»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 نوفمبر 2016

دبي (الاتحاد)

كعادته يواصل أليكسيس سانشيز نجم آرسنال ومنتخب تشيلي، رحلة التألق في هدوء بعيداً عن الأضواء، فقد سجل ثنائية لمنتخب بلاده، ليقودها إلى الفوز بثلاثية لهدف على منتخب أوروجواي، ويعزز من حظوظ «لاروخا» في التأهل للمونديال،في وقت أصبح منتخب تشيلي رابعاً برصيد 20 نقطة، وهو نفس رصيد أصحاب المركز الثالث منتخب إكوادور.

سانشيز حصل على لقب أفضل لاعب في بطولة كوبا أميركا الماضية، ولعب دوراً مؤثراً في حصول تشيلي على اللقب بعد التفوق على «أرجنتين ميسي» في النهائي، كما أحرز 17 هدفاً مع آرسنال الموسم الماضي، و8 أهداف منذ بداية الموسم الجاري، منها 6 أهداف في 10 مباريات بالبريميرليج.

وعلى الرغم من حالة التألق الدائم للنجم التشيلي، فإنه لم يدخل قائمة الكرة الذهبية لأفضل 23 لاعباً في العالم، الأمر الذي يثير التساؤلات، حيث لا يمكن أن يكون أفضل لاعب في أميركا الجنوبية والمتوج بلقب كوبا أميركا، والمتألق مع آرسنال ،خارج هذه القائمة.

ولم يتردد سانشيز في إعلان حالة الحزن بعد الإعلان عن قائمة ترشيحات الكرة الذهبية من جانب «فرانس فوتبول»، فقد كتب عبر مواقع التواصل الاجتماعي: نعم أشعر بالحزن، ولم يحاول سانشيز السير على خطى غيره من النجوم الذين يقولون في مثل هذه الحالات إنهم لا يهتمون بالجوائز الفردية، ولكن النجم التشيلي أكد في الوقت ذاته أن مكانته في قلوب الجماهير التشيلية وكذلك عشاق آرسنال تعني له الكثير.

ويبدو أن شانشيز اعتاد على الشعور بالظلم دون مبرر واضح، فقد رحل عن البارسا على الرغم من تسجيله 19 هدفاً في الليجا آخر مواسمه مع الفريق الكتالوني، وبلغ مجموع ما سجله من أهداف في 3 مواسم 47 هدفاً، ولعب دوراً مهماً في حصول البارسا على 6 ألقاب، لكنه رحل في هدوء ليواصل رحلة التألق مع آرسنال، إلا أنه ما زال يعاني من «التوهج بعيداً عن الضوء».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا