• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

قاد البرازيل إلى فوز متأخر على بيرو

نيمار يرقص «السامبا» في «تيموكو»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 يونيو 2015

محمد حامد (دبي)

واصل نيمار عروضه الرائعة في أول مباراة له ببطولة (كوبا أميركا)، والتي فاز فيها المنتخب البرازيلي على بيرو 1-2 أمس الأول في تيموكو، بتشيلي في الجولة الأولى من مباريات المجموعة الثالثة، وأعاد للمنتخب البرازيلي توازنه بعد تلقي شباكه هدفا في الدقيقة الثالثة أمام بيرو، وأحرز له هدف التعادل في الدقيقة الخامسة مستغلاً تمريرة داني ألفيش.

وجاء هدف نيمار، حامل آمال البرازيليين في كوبا أميركا، ليعيد الهدوء إلى زملائه بالمنتخب خاصة بعد رد فعل جماهير بيرو التي كانت متواجدة في الاستاد، حيث هتفوا «1-7,1-7» في إشارة للهزيمة الساحقة التي منيت بها البرازيل أمام ألمانيا في الدور قبل النهائي لمونديال 2014 على أرضها.

ولا شك أن ذكرى تلك الهزيمة الكارثية في المونديال ستظل تلاحق الفريق البرازيلي لعدة أعوام، لكن نيمار كان متواجدا في مباراة أمس الأول وهو ما جعل الوضع مختلفا عما كان عليه في مباراة ألمانيا بالمونديال قبل نحو عام، وقد أهدى المدير الفني دونجا الفوز ال 11 خلال 11 مباراة قاد فيها دونجا المنتخب منذ عودته لمنصب المدير الفني.

فقبل ثوان من إطلاق الحكم صافرة النهاية، أهدى نيمار تمريرة رائعة إلى زميله دوجلاس كوستا الذي استغلها وخطف منها هدف الفوز 1-2 ليكون أول انتصار للبرازيل في مباراة رسمية منذ هزيمة المونديال.

وقال نيمار: «هذا الفوز كان مهما للتغلب على القلق، الآن سنكون أكثر هدوءاً». وكان أبرز ما قدمه نيمار في المباراة، تسجيل هدف التعادل والتمريرة التي سجل منها دوجلاس هدف الفوز، فقد وضع البديل كوستا الكرة في شباك الحارس من مسافة قريبة في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدل الضائع، وقال دوجلاس كوستا: «تمكنت من السيطرة على الكرة من تمريرة نيمار المثالية وسجلت». ورفض نيمار اعتبار نفسه صاحب الفضل الأول في الهدف الحاسم على منتخب بيرو، وقال نيمار: «التمريرة تكون رائعة إذا تمكن زميلي من تسجيل الهدف.. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا