• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

نورة السويدي: "سقيا الإمارات" ترجمة للخير والعطاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 يونيو 2014

وام

أكدت سعادة نورة خليفة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام، أن مبادرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" لتوفير مياه الشرب النظيفة لخمسة ملايين شخص حول العالم "سقيا الإمارات"، ترجمة للخير والعطاء ونموذجا يحظى بالتقدير والاحترام على المستويين الإقليمي والدولي في التضامن والتكاتف مع الشعوب المختلفة في أوقات المحن والأزمات.

وأضافت أنه انطلاقا من إيمان دولة الإمارات العربية المتحدة بمسؤوليتها الإنسانية ونهوضا منها بخدمة المحتاجين في مختلف أرجاء الأرض لاسيما في الكوارث والأزمات والملمات وترجمة صادقة منها لمبدأ التضامن الانساني الذي رفعته بإخلاص وبصدق، فقد سعت الدولة إلى توفير الآلية الملائمة لتحقيق هذه الأهداف الإنسانية النبيلة وتلك الغايات المسؤولة تجاه الشعوب حيث وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بأهمية توجيه الحملة لأشد المناطق حاجة وعوزا لمياه الشرب وبالتواصل والتنسيق مع المنظمات الدولية المعنية بهذا الشأن إضافة إلى تنسيق كل الجهود عبر هيئة الهلال الأحمر وبالتعاون مع سفارات دولة الإمارات في الخارج.

وأضافت أن ما تحققه دولة الإمارات هو نتاج غرس الآباء المؤسسين رحمهم الله وفي طليعتهم المغفور له بإذن الله تعالى القائد الملهم الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه" ومساندة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة رائدة العمل النسائي في الدولة إذ وضعا نهجا واضحا للعمل التنموي والانساني مما يعزز مكانة دولتنا في المحافل الدولية كمانح دولي رئيسي ومن أجل إبراز الجهود المبذولة في مجال تعزيز التنمية المستدامة وتفعيل مشاركة الدولة في المبادرات ذات العلاقة بالعمل الانساني.

وقالت إن شعب الإمارات يشعر بفخر واعتزاز كون الدولة بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وبمتابعة حثيثة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم تبذل جهودا حثيثة لدعم ونصرة القضايا الإنسانية كونها سباقة في مد يد العون في كل القضايا الانسانية لكل من هو محتاج على وجه الأرض.

وتنطلق حملة "سقيا الإمارات" لتوفير مياه الشرب النظيفة لخمسة ملايين شخص حول العالم بالتعاون مع الهلال الأحمر وجميع الجمعيات الخيرية والإنسانية الرئيسة في الإمارات وبمشاركة فاعلة من أهم مؤسسات القطاع الخاص والمؤسسات الإعلامية في الدولة تلبية لدعوة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حيث لم يألو سموه جهدا في خدمة الانسانية من خلال إطلاق المبادرات التي تعنى بخدمة الانسانية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض