• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

الطيبي يرفع الأذان في الكنيست ويدعو إلى العصيان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 نوفمبر 2016

علاء المشهراوي (القدس المحتلة)

رفع رئيس الحركة العربية للتغيير النائب أحمد الطيبي الأذان على منصة الكنيست، واعتبر أن قرار خفض صوت الأذان هو توجه فاشي في مجتمع الاحتلال ونتنياهو وراءه وقال: القدس هي الهدف من وراء القرار.

ودعا الطيبي كل الفلسطينيين إلى البدء بعصيان شعبي ضد قرار خفض صوت الأذان، معتبراً أنه يجب العمل على إفشال القرار بالتحركات الشعبية، راجياً أن يشعر العرب والمسلمون بضرورة التحرك ضد قرارات الاحتلال. وكان النائب الطيبي قد رفع أذان المغرب من على منصة الكنيست الإسرائيلي احتجاجاً على قانون منع الأذان الذي أقرته الحكومة الإسرائيلية، وأنهى بالقول «الله أكبر عليكم أيها المارون بين الكلمات العابرة».

وقال الطيبي: «نحن أيضاً نعاني ضجيج النفخ بالبوف أيام الجمعة والسبت، ونعاني منع السفر في أعيادكم، خاصة عيد الغفران، ولكننا لا نعترض ولا نمس بشعائركم».

وعارضت القائمة العربية المشتركة التي تضم 13 نائباً في الكنيست، المكون من 120 عضواً مشروع القرار بشدة.

وقالت في تصريح: «إن سعي عناصر فاشية في الحكومة المتطرفة، وبدعم من نتنياهو منع صوت الأذان، انفلات خطير وتعدٍ عنصري على حرية العبادة عموماً وعلى الديانة الإسلامية والمسلمين خصوصاً».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا