• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

أبناء زايد وإمارات الخير يسقون عطشى العالم

60٫25 مليون درهم جمعتها «سقيا الإمارات» خلال يومين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 يونيو 2014

بلغت قيمة المساهمات الإنسانية لحملة “سقيا الإمارات” خلال يومين من انطلاقتها 60.250 مليون درهم، حيث كان حصيلة التبرعات في يومها الأول 33,5 مليون درهم، بما يسهم في توفير مياه نظيفة لـ 1,34 مليون إنسان في الدول النامية، وفي ثاني أيامها 26.750 مليون درهم، بما يسهم في توفير مياه نظيفة لــ 1.070 مليون إنسان في الدول النامية يفتقدون أبسط حقوقهم في عيش حياة كريمة تجاوباً مع الحملة التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أول أيام شهر رمضان الكريم، لتوفير مياه الشرب الصالحة لخمسة ملايين إنسان في أماكن متفرقة حول العالم.

وتشير الأرقام التي نشرتها منظمة الصحة العالمية إلى أن أكثر من 4 .3 مليون شخص يموتون سنوياً نتيجة الأمراض المتصلة بالمياه ما يجعلها السبب الرئيسي للمرض والوفاة.

وشهدت حملة “سقيا الإمارات” في ثاني أيامها، تفاعلاً شعبياً ومؤسساتياً من كافة أطياف المجتمع الإماراتي، لتؤكد نهج الخير والعطاء الذي أرسى دعائمه المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في تقديم يد العون والمساعدة لكل محتاج في أقصى بقاع الأرض.

وجاء في حصيلة الأفراد والمؤسسات التي تبرعت للحملة في ثاني أيامها، الشيخة علياء بنت خليفة آل مكتوم تبرعت بمبلغ مليون درهم لدعم الحملة بما يسهم في توفير مياه الشرب النظيفة لـ 40 ألف شخص في الدول النامية، ومؤسسة دبي للاستثمار الحكومية بمبلغ 6 ملايين درهم بما يسهم بتوفير مياه الشرب النظيفة لــ240 ألف شخص حول العالم، كما تبرعت “نخيل” بمبلغ 5 ملايين درهم بما يسهم بتوفير مياه الشرب النظيفة لـ200 ألف شخص في الدول النامية، وقدمت “وصل للعقارات” بمبلغ 5 ملايين درهم، كما تبرعت طيران الإمارات بمبلغ 5 ملايين درهم، ومؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة بمبلغ مليوني درهم، بما يساهم في توفير مياه الشرب النظيفة لـ 80 ألف شخص في الدول النامية، وستساهم جمعية الاتحاد التعاونية بحفر 50 بئراً لتوفير مياه الشرب النظيفة في الدول النامية بمبلغ مليون و250 ألف درهم، وتبرعت مجموعة اللولو هايبر ماركت بمبلغ مليون درهم، كما وتبرعت دائرة الأراضي والأملاك بمبلغ 500 ألف درهم تسهم بتوفير مياه الشرب النظيفة لـ20 ألف شخص في الدول النامية.

وجدير بالذكر أن حملة “سقيا الإمارات” حققت في يومها الأول تبرعات وصلت قيمتها إلى 33,5 مليون درهم، بما يسهم في توفير مياه نظيفة لـ 1,34 مليون إنسان في الدول النامية، حيث لاقت الحملة منذ اللحظة الأولى لإطلاقها ترحيباً محلياً وإقليمياً وعالمياً واسعاً، وأشادت بها كبريات الصحف وعبرت عن امتنانها لسمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وعن الدور المؤثر الذي يقوم به في شتى جوانب العمل الخيري والإنساني وعن فخرها بدولة الإمارات العربية المتحدة قيادةً وشعب. وثمنت وسائل الإعلام دور الإمارات التي أمست بحق عاصمة للإنسانية وطاقة أمل ينهل منها كل فقير ومحتاج.

تأتي مبادرة “سقيا الإمارات” في ظل تزايد مشكلة ندرة المياه في أماكن متفرقة حول العالم خلال العقود الأخيرة، ما سبب الكثير من المشكلات التي هددت حياة ملايين البشر الأمر الذي ينذر بتفاقم الوضع بشكل خطير حال عدم تحرك الدول والهيئات الدولية المعنية لوضع خطط واستراتيجيات عاجلة تقدم حولاً جذرية في المناطق المهددة. فالأرقام التي نشرتها منظمة الصحة العالمية تشير إلى أن أكثر من 3.4 مليون شخص يموتون سنويا نتيجة الأمراض المتصلة بالمياه، ما يجعلها السبب الرئيسي للمرض والوفاة. (دبي - الاتحاد). ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض