• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«الإمارات لحقوق الإنسان» تشيد بقرارات رئيس الدولة ونائبه والحكام بالإفراج عن سجناء بمناسبة حلول شهر رمضان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 يونيو 2014

أشادت جمعية الإمارات لحقوق الإنسان، بقرار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وأعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات حفظهم الله، بالإفراج عن نسبة كبيرة من السجناء على مستوى الدولة ممن صدرت بحقهم أحكام في قضايا مختلفة وتسديد الالتزامات المالية التي ترتبت عليهم، تنفيذا لتلك الأحكام وذلك بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك. وأكد محمد سالم بن ضويعن الكعبي رئيس مجلس إدارة جمعية الإمارات لحقوق الإنسان أن هذه القرارات الرشيدة هي لفتة أبوية إنسانية كريمة من صاحب السمو رئيس الدولة ونائبه حفظهما الله، ومن أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات لأبناء وطنهم الغالي وسعياً منهم للحفاظ على نسيج المجتمع وإعطاء المشمولين من العفو فرصة جديدة للانخراط والعودة من جديد إلى صفوف المجتمع والالتزام بالقواعد والقوانين التي كفلها القانون لكل فرد مقيم على ارض الدولة. كما أوضح بن ضويعن بأن هذه القرارات الرشيدة ستعم بالفرح والسرور في نفوس المفرج عنهم وأسرهم وحافزاً كبيراً، وهذه ليست بمبادرات غريبة من حكامنا حفظهم الله، في إدخال الفرح والروح الإيجابية على المجتمع بجميع فئاته، وعملاً بما يحثنا عليه ديننا الحنيف من نشر روح التعاون والتسامح. وبهذه المناسبة تتقدم جمعية الإمارات لحقوق الإنسان، بأسمى آيات التهاني والتبريكات لصاحب السمو رئيس الدولة، وإلى صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وإلى أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وأولياء العهود، سائلين المولى عز وجل أن يعيد هذه المناسبة الكريمة على سموهم بالخير والسعادة وموفور الصحة والعافية، وعلى شعب دولة الإمارات العربية المتحدة، وشعوب الأمة العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات.(دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض