• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الاتحاد يبحث عن الدعم و«الهيئة» ترد: رفعنا الأمر للجنة المشاركات الدولية

الموازنة حجر عثرة في طريق إعداد منتخب اليد للمونديال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 يونيو 2014

رضا سليم (دبي)

ناشد اتحاد اليد الهيئة العامة للشباب والرياضة سرعة اعتماد ميزانية إعداد المنتخب لمونديال الدوحة 2015 لبدء تنفيذ برنامج الإعداد بعدما وضع الاتحاد البرنامج كاملاً وتعاقد مع التونسي منير بن حسن لقيادة المنتخب في المونديال، واعتماد القائمة الأولية للمنتخب بانضمام 27 لاعباً، بجانب التجهيز لدورة الألعاب الآسيوية، التي ستقام في كوريا خلال الفترة من 19 سبتمبر إلى 4 أكتوبر المقبلين، وتسبقهـا المشاركة في بطولة شرم الشيخ الدولية بمصر منتصف أغسطس المقبل، وهي البطولة التي تمثل محطـة الإعـداد الوحيدة قبل السفـر إلى كوريا.

وأكد ماجد سلطان نائب رئيس الاتحاد أن الاتجاه الآن هو الاعتذار عن عدم المشاركة في بطولة شرم الشيخ الدولية، ورغم أن اللجنة المنظمة للبطولة وفرت الإقامة، إلا أن هناك تذاكر سفر ومصاريف إدارية كثيرة، والطبيعي أن تتوافر الميزانية حتى يبدأ المنتخب مشوار الإعداد للمونديال، خاصة أن الاتحاد يسعى لبناء جيل جديد ورافد للمنتخبات الوطنية، خاصة أن المدرب تم التعاقد معه للإشراف على المنتخب وأيضا منتخب الشباب.

وأضاف: “الاتحاد خاطب «الهيئة» أكثر من مرة، ولا يوجد رد سوى أن الموضوع تم رفعه إلى لجنة المشاركات الخارجية ومازلنا ننتظر، كما أننا خاطبنا اللجنة الأولمبية الوطنية لمساعدتنا في تجهيز المنتخب لدورة الألعاب الآسيوية، وننتظر الرد، وكان من المفترض أن يبدأ التجمع الأول للمنتخب خلال شهر رمضان في أحد الفنادق بدبي، إلا أننا توقفنا بسبب أن مثل هذه الأمور تحتاج إلى ميزانية ولا ندري هل سنسافر دورة الألعاب الآسيوية دون إعداد أم أننا سننتظر المونديال وبعدها نفكر في إعداد منتخبنا؟!”.

وتابع نائب رئيس الاتحاد: “محطات الإعداد قليلة في مشوار المنتخب نظراً؛ لأن الجهاز الفني للمنتخب سيعتمد على مشاركة اللاعبين مع أنديتهم في الدوري كنوع من الإعداد المستمر لهم، وستكون التجمعات على فترات متباعدة، ونحن نحاول أن نجهز المنتخب بأقل التكاليف، إلا أنه من المهم أن نظهر في المونديال بصورة مشرفة لكرة اليد الإماراتية في أول ظهور على المسرح العالمي للعبة”.

وأكد أن الجميع سوف يوجه أسهم النقد إلى الاتحاد في حالة عدم الظهور بشكل لائق في المحفل العالمي، ومن الصعب أن نرد وقتها ونتهم أي جهة بالتقصير، وهو ما نطالب به الآن في توفير متطلبات المنتخب كافة، وبعدها سيكون الاتحاد مسؤولاً عن كل النتائج ولكن دون إعداد فالأمر سيكون صعباً للغاية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا