• السبت غرة صفر 1439هـ - 21 أكتوبر 2017م

مهمة المنظمة أصبحت أكثر صعوبة

«النفط المنكوب».. الجـراح تتزايـد بعد فوز ترامب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 16 نوفمبر 2016

دبي، لندن (رويترز)

أصبحت مهمة «أوبك» لدعم أسعار النفط أكثر صعوبة. فمع فوز دونالد ترامب بانتخابات الرئاسة الأميركية بات يتعين على المنظمة المؤلفة من 14 دولة منتجة للخام، أن تكافح في ظل آفاق أشد قتامة للاقتصاد العالمي وضعف الطلب على النفط.

وتواجه «أوبك» أيضا احتمال زيادة إنتاج النفط في الولايات المتحدة، وهو مبعث قلق كبير للمنظمة مع تعهد ترامب بفتح جميع الأراضي والمياه الاتحادية أمام أنشطة التنقيب عن النفط والغاز. وتتغير التوازنات داخل أوبك مع تعهد ترامب التشدد إزاء إيران، في الوقت الذي بدأت شركات النفط تعود ببطء إليها.

وقال دانييل يرجين، نائب رئيس آي.اتش.اس البحثية، لرويترز: «تأهبوا لمزيد من الغموض والاضطرابات القادمة في الاقتصاد العالمي. تضيف نتيجة انتخابات الرئاسة الأميركية إلى التحديات التي تواجه مصدري النفط، لأنها قد تؤدي إلى ضعف النمو في اقتصاد عالمي هش بالفعل. ويعني هذا مزيدا من الضغوط على الطلب على النفط».

وهبطت أسعار النفط نحو أربعة في المئة في أوائل التعاملات أمس، لكنها انتعشت إلى حوالي 46 دولارا للبرميل بحلول الساعة 1055 بتوقيت جرينتش.

وتجتمع أوبك في 30 نوفمبر الجاري لمحاولة كبح الإنتاج وتقليص تخمة المعروض العالمي من الخام التي دفعت الأسعار للتراجع أكثر من النصف منذ 2014. وقالت مصادر في «أوبك» إنهم يتوقعون أن تظل أسعار النفط ضعيفة في الأيام والأسابيع المقبلة، نظرا للمخاوف بشأن الاقتصاد العالمي والغموض الذي يكتنف سياسات ترامب المتعلقة بالشرق الأوسط. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا