• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

تمنت إعادة إنجاز أولمبياد لندن بالتأهل إلى ريو دي جانيرو

عائشة البلوشي: المنتخب النسائي للأثقال سيحقق نتائج قوية في البطولة القارية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 15 يونيو 2015

ريادتنا الخليجية سر فخرنا.. ونستحق الدعم والمساندة المعنوية سامي عبد العظيم (دبي) أكدت عائشة البلوشي قائدة المنتخب الوطني لرفع الأثقال، أهمية المشاركة في البطولة الآسيوية للكبار في تايلاند خلال سبتمبر المقبل، في دعم طموحات المنتخب في المنافسة على تحقيق الأرقام المؤهلة إلى نهائيات أولمبياد ريودي جانيرو في البرازيل 2016، ومواجهة جميع الظروف ونقص الإمكانات لتحقيق النتائج التي تعزز الوجود المشرف للدولة في هذا المحفل العالمي الكبير، على غرار ما حدث في أولمبياد لندن 2012 في لندن، وقالت: «نحن مطالبون على أقل تقدير بالحصول على مركز متقدم في البطولة الآسيوية». وأضافت: «منتخبنا يدرك حجم التحدي الذي ينتظره في التصفيات المؤهلة إلى أولمبياد البرازيل، ونسعى إلى التحضير القوي في المرحلة المقبلة ومواجهة جميع الظروف، وندرك أن التمثيل الوطني يستدعي التضحية ومضاعفة الجهود من الجميع، واتحاد الأثقال يسعى إلى توفير الأجواء المناسبة وفق الإمكانات المتاحة له، لكن ينبغي رفع الدعم المقرر للأثقال حتى تحافظ على حظوظها في المنافسة على تحقيق الميداليات الملونة في البطولات القارية والدولية». وأشارت البلوشي إلى أهمية البطولة الرمضانية المقبلة والمقررة في مقر الاتحاد بدبي في دعم جاهزية المنتخب، قبل المشاركة في بطولة تايلاند والبطولة الآسيوية في أوزبكستان 2016، وجميع اللاعبات على أهبة الاستعداد لتعزيز الجاهزية المطلوبة مع الوضع في الاعتبار قيمة التمثيل الوطني في بطولتي تايلاند وأوزبكستان. وأكملت: «حصلت على نحو 60 ميدالية ملونة مع المنتخب الوطني لرفع الأثقال منذ 2009، وأتطلع إلى المزيد من الألقاب التي تمنح الدولة المراكز الأولى وسط دول العالم، وهذا يمثل مصدراً رائعاً للفخر والسمو عندما نرى علم الدولة يرفرف في منصات التتويج إلى جانب الدول الأخرى». وأشادت بالنتائج الجيدة التي حصل عليها المنتخب في بطولة غرب آسيا في الأردن خلال أبريل الماضي، باعتبارها محطة مشرفة في تاريخ مشاركات المنتخب في البطولات الخارجية، وقالت: «فريقنا يتألف من لاعبات في أعمار مختلفة وعلى قدر العزيمة المطلوبة لمواجهة التحدي الذي ينتظرنا في جميع الاستحقاقات التي يخوضها، وهذا الشيء هو الطموح الذي يسعى إليه المنتخب في جميع المناسبات الرياضية». وتابعت: «المنتخب يستحق الدعم والمساندة المطلوبة معنوياً، بعدما حقق أفضل النتائج بأقل الإمكانات على مستوى منطقة الخليج، وهناك تطورات جيدة وأفضل من السابق من خلال المعطيات المتوافرة في الصالة والأدوات التي تساعدنا على أداء التدريبات، والمطلوب دعم الاتحاد وأن يقوم بدوره في دعم المنتخب الوطني من الرجال والنساء، والجميع يتابعون تحضيرات المشاركة في التصفيات الآسيوية المؤهلة إلى أولمبياد البرازيل». وأشارت البلوشي إلى أن المنتخب دخل أجواء المنافسة على الألقاب للمرة الأولى في بطولة آسيا التي استضافتها الدولة في 2009، ثم الحصول على المركز الأول على مستوى الناشئات في بطولة آسيا 2010 في العراق، وكررنا الإنجاز ذاته في بطولة العرب بالمغرب في 2011 على مستوى السيدات والناشئات». وأضافت: «لم نحصل على نتائج جيدة في بطولة العرب 2014 في تونس للمرة الأولى، لكن كان التعويض على مستوى التوقعات في بطولة غرب آسيا بالأردن في أبريل الماضي، وذلك بحصولنا على المراكز الأولى في الناشئات والكبار والسيدات». وطالبت اللاعبة بالتحضير الطويل من خلال المعسكرات الخارجية قبل المشاركة في البطولات القارية والدولية، مؤكداً أن مثل هذا التحضير يساعد على بلوغ الجاهزية المطلوبة للتأقلم الجيد مع الأجواء التي تسبق وجودنا في البطولات المهمة لتحقيق النتائج القوية. وعبرت البلوشي عن رغبتها في تبني الأندية رياضة رفع الأثقال والمساهمة في اكتشاف المواهب ودعم الرغبة في خوض هذه التجربة، فهناك أندية لديها من الإمكانات التي تساعدها على دعم وجود هذه الرياضة لتعزيز الطموحات الوطنية في المنافسات القارية والدولية التي تعزز مكانة الدولة المرموقة في المنافسة على الألقاب. واختتمت: «نتسلح بالعزيمة القوية التي تساعدنا على تجاوز جميع الظروف التي تدعم وجودنا في المنافسات القارية والدولية ونفخر بأن المنتخب النسائي الإماراتي هو الرائد على مستوى الخليج وجاء المنتخب البحريني في المرحلة التالية التي شهدت حصولنا على أفضل النتائج وهناك منتخبات خليجية أخرى تسعى إلى الوجود وتعزيز الطموحات في تمثيل دول مجلس التعاون في البطولات الخارجية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا