• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  05:39    وفاة مواطنة وإصابة زوجها وابنها في حريق برأس الخيمة     

المدرب يبدأ الغليان مع «إشارة البداية»

هيريرا.. هدوء الأعصاب «خارج الأولويات»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 يونيو 2014

لا ندري ما إذا كانت المواجهة بين هولندا والمكسيك ستكون مثيرة في الدور ثمن النهائي من كأس العالم 2014 اليوم في فورتاليزا، لكنها من دون أدنى شك لن تخلو من الاستعراض، وتحديداً من ناحية مقاعد اللاعبين الاحتياطيين المكسيكيين، حيث يوجد المدرب ميجيل «ال بيوجو» هيريرا، وكان المدرب المكسيكي حذر الجميع قبل انطلاق المونديال الحالي بأن احتفاظه بهدوء أعصابه ليس من أولوياته خلال مباريات فريقه.

ولحظة إعطاء الحكم إشارة انطلاق المباراة، تبدأ أعصاب هيريرا بالغليان، وقد انتشرت صوره على مواقع عالمية عدة تظهره وهو في ذروة احتفالاته بأهداف فريقه، أو في لحظة غضب تجاه قرارات الحكام، لا يبدو هذا المدرب قصير القامة والبدين بأنه يتمتع بـ «الكاريزما» للوهلة الأولى، لكن الظاهر يختلف تماماً لأن لاعبيه يطيعونه وعيونهم مغمضة، بما أنه لا يسمح للمدرب بالخروج من المنطقة الفنية المحددة له بالقرب من مقاعد اللاعبين الاحتياطيين، فإن لاعبيه يتوجهون صوبه للاحتفال معه بالأهداف التي يسجلونها.

وتدين المكسيك بالكثير لهيريرا الذي انتشلها من أزمة حقيقية كادت تهدد بعدم بلوغها النهائيات الحالية وذلك للمرة الأولى منذ 28 عاماً، عندما استدعي لقيادة دفة أحفاد الأزتيك في أكتوبر الماضي عندما كان الفريق انتزع بصعوبة بالغة بطاقة خوض الملحق ضد بطل أوقيانيا.

لم يتردد هيريرا مباشرة بعد تسلم مهامه، في استبعاد كل المحترفين في أوروبا في المباراتين الحاسمتين مع نيوزيلندا، بينهم تشيتشاريتو وأندريس جواردادو وجيوفاني دوس سانتوس معتمداً على المحليين فقط، قبل أن يستدعيهم مجدداً إلى النهائيات.

وأدرك هيريرا مدى عدم رضا أنصار المنتخب عن عروض الفريق في الأشهر الأخيرة التي سبقت التأهل، فأطلق حملة على «تويتر» ناشد فيه الشعب المكسيكي بأن يثق بمنتخبه الوطني.

النجاح الذي حققه «ال تري» في هذه البطولة تخطى التطلعات، حتى أصبح هيريرا بطلاً قومياً في المكسيك، وعلى الرغم من عدم تمتعه بالخبرة خارج بلاده، فإن هيريرا أثبت قدرة هائلة على قيادة مجموعة بفضل شخصيته القوية، كما كانت خياراته صائبة في المونديال الحالي، وخير دليل على ذلك الحارس جييرمو أوتشوا الذي استدعاه في اللحظة الأخيرة، واختير أفضل حارس في الدور الأول من البطولة، وتحديداً بعد تألقه في المباراة ضد البرازيل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا