• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

وزير لبناني: لن نتعامل إلا مع الجهات الدولية بشأن إعادة اللاجئين السوريين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 يونيو 2014

أكد وزير الشؤون الاجتماعية اللبناني رشيد درباس في حديث صحفي أمس، أنه عندما اقترح وزير الخارجية جبران باسيل بأن يتصل بالحكومة السورية بشأن إعادة النازحين والموقف من إقامة مخيمات للاجئين السوريين عند الحدود المشتركة أو في مناطق آمنة داخل أراضي بلادهم، كان موقف رئيس الحكومة تمام سلام قاطعاً، إذ قال له «إننا نتبع سياسة (النأي بالنفس)، وإذا اتصلت بالحكومة السورية فأنت مضطر أيضاً للاتصال مع المعارضات السورية وهذا يدخلنا في متاهات لا تنتهي». وأضاف درباس بقوله «ليس لدي أي قدرة أن أجبر السوريين الذين هربوا من سوريا بسبب أعمال العنف والقتل، أن يعودوا إلى سوريا. إذا كان الوزير باسيل يرى أن التواصل مع الحكومة السورية لإعادة النازحين إلى بلدهم يؤدي إلى تحييد لبنان، فهذا الأمر لم نره في الحكومة، نحن لن نتعاطى بشأن هذا الموضوع إلا مع الجهات الدولية، وكلامه هو اجتهاد منه وهو غير مكلف بذلك. كلامه سياسي ونحن غير متفقين عليه في مجلس الوزراء. باسيل قام بعمل كبير مشكور عليه، وهناك جزء آخر اجتهد فيه وأنا لست معه في اجتهاده». وأمس الأول رفضت دمشق على لسان سفيرها في بيروت علي عبد الكريم إقامة مخيمات للاجئين على الحدود مع لبنان، وذلك بعد وقت قصير من طرح وزير الخارجية اللبناني هذا الموضوع مع سفراء الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن. وكشفت مصادر دبلوماسية أن باسيل طلب من سفراء هذه الدول إبلاغ حكوماتهم بضرورة أخذ مصلحة لبنان في الاعتبار لدى صدور أي قرارات دولية متصلة بتقديم المساعدات الإنسانية للسوريين، لافتة إلى بذل مساع دبلوماسية لبنانية في سبيل دفع المجموعة الدولية باتجاه تشجيع عودة الرعايا السوريين إلى مناطقهم الآمنة وتقديم المساعدات لهم داخل الأراضي السورية بدل منحهم هذه المساعدات في لبنان بشكل يحفزهم على البقاء فيه. (بيروت - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا