• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

رحيل الباحث الجزائري الفرنسي مالك شبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 نوفمبر 2016

أحمد عثمان (فرنسا)

توفي صباح السبت 12 نوفمبر الباحث والآنثروبولوجي الجزائري- الفرنسي مالك شبل، المتخصص في علوم الأديان، مؤلف «إسلام الأنوار» عن عمر يناهز الثالثة والستين، في إحدى المصحات الفرنسية جراء إصابته بمرض عضال، وسيدفن في وطنه الجزائر تنفيذاً لوصيته، حسبما أعلن ابنه ميكاييل شبل.

ويحمل شبل ثلاث شهادات دكتوراه، الأولى في علم النفس من جامعة باريس7، والثانية في الأنثربولوجيا والإثنولوجيا وعلم الأديان، والثالثة في العلوم السياسية من معهد الدراسات السياسية في باريس، واشتغل فيها أستاذاً في قسم الدراسات العربية والإسلامية. وقد حظي، نتيجة كفاءته العلميّة، بمكانة متميّزة في الأوساط العلمية والفكرية الأوروبية، وسرعان ما أضحى واحداً من الأساتذة المشرفين على البحث العلمي في جامعة السوربون، وواحداً من أبرز المحاضرين في العالم. وبات من كبار المستشارين في قضايا الإسلام والإصلاح الديني في كثير من الجامعات الأجنبية. ومُنح مقعداً ضمن مجموعة الحكماء لدى رئيس اللجنة الأوروبية رومانو برودي.

أسس سنة 2004 في فرنسا مؤسسة للإسلام المستنير. وبلغت كتاباته عن الإسلام قرابة العشرين كتاباً، تناول فيها مواضيع جديدة وطريفة وحساسة، لم تكن مطروحة من قبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا