• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

الرسالة واضحة: « نريد منك الرحيل »!

أجيري «الضائع»..بين الشبهات وتحقيقات الإعلام الياباني !!

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 17 يناير 2015

بريزبين (الاتحاد)

أطلق ممثلو وسائل الإعلام اليابانية استفتاء حول مصير المكسيكي خافيير أجيري مدرب منتخب «الساموراي»، وذلك عبر رصد آراء ممثلي الإعلام من الدول المختلفة المتواجدين في المركز الإعلامي في ستاد «صن كورب» في مدينة بريزبين، واستطلاع رأيهم حول مدى موافقتهم على رحيل المدرب، وأهمية إقالته في ظل الاتهامات التي طالته في شأن التلاعب بنتائج المباريات خلال فترة عمله في الدوري الإسباني.

وتهافت ممثلو الإعلام الياباني على الجميع لأخذ آرائهم فيما كان التساؤل حيال كيفية التعامل ومعاقبة من يقوم بهذا الفعل في الدول الأخرى، وذلك وسط حملة واضحة المعالم لنصب مشنقة الإقالة للمدير الفني الذي لا يبدو أنه ينال أعجاب الشارع الرياضي في بلاد الشرق حالياً.

وظهر المدرب أجيري، الذي يعيش حالة لا يحسده عليها أحد، شبيهاً للنجم السينمائي الأميركي بيل موري في أحد أفلامه الشهيرة «ضائع بالترجمة»، حينما يتوجه النجم إلى اليابان ويعاني من صعوبة التأقلم مع العادات وأسلوب الحياة اليابانية وفهم الرسالة التي يحاولون إيصالها له، وهو الأمر الذي كان واضحاً على المكسيكي خلال المؤتمر الصحفي الذي أقيم في بريزبين، بنظراته الحائرة وانتظاره عدة دقائق لاستيعاب الأسئلة المحرجة من المترجم المرافق له، ورغم ضياع بعض الكلام خلال ترجمته بين اليابانية والإنجليزية والإسبانية، كانت الرسالة الوحيدة الواضحة هي «نريد منك الرحيل» !

وكانت الصحف اليابانية قد تناقلت خبر تلقي المدرب طلب المثول أمام محكمة في مدينة فالنسيا الإسبانية مطلع شهر فبراير المقبل، حيث وضع ممثلو الادعاء في إسبانيا اسمه ضمن 41 اسماً في وقت سابق هذا الشهر في التحقيقات الدائرة حول ادعاءات في حدوث تلاعب بنتائج مباريات الدوري الإسباني عام 2011، وتحديداً حول المدير الفني لفريق ريال سرقطة، الذي تفوق على ليفانتي وتجنب الهبوط إلى دوري الدرجة الثانية، حيث توجد شبهة حول تلقي لاعبي ليفانتي على مبلغ 965 ألف يورو لتعمد الخسارة.

وتحدث الصحفي يوسكو يوندا من شبكة طوكيو التلفزيونية حول الموضوع، وذلك حينما كان يطوف المركز ويأخذ ردود الفعل، وقال: «الأمر مقلق للغاية بالنسبة لنا، في اليابان نهتم كثيراً بموضوع الأمانة وعدم السرقة أو الغش، كما توجد لدينا قوانين تجرم هذا الفعل». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا