• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

ضمن فعاليات «سلطان بن زايد التراثي»

البيئة البحرية.. حكايات من «زمن الغوص»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 10 فبراير 2016

أشرف جمعة (أبوظبي)

يحتفي مهرجان سلطان بن زايد التراثي الذي يستمر في منطقة سويحان حتى 13 فبراير الجاري، بالبيئة البحرية، إذ أفرد لها جناحاً خاصاً توسط خيمة السوق الشعبي، ويبدو ركن البيئة البحرية في حلته المدهشة تمثيلاً دقيقاً لحياة البحر والبحارة وصناع الشباك والمراكب القديمة، فانتشرت على جوانب هذا الركن المراكب القديمة والشباك وفي الداخل كان الصناع المهرة يواصلوان أعمالهم الحرفية التي ارتبطت بالبحر قديماً في مشهد لافت حفز الزوار من مختلف الأعمار على التفاعل مع الورش البحرية التي استمدت توهجها من هذه البيئة التي سجلت حضورها الباهر في الماضي، وهو ما جعل المستشارين التراثيين يستقبلون الزوار وأبناء الجيل الجديد الذين يتوافدون على المهرجان والذي يحظي برعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات.

تلاقي البيئات

حول إبراز البيئة البحرية في مهرجان «سلطان بن زايد التراثي» في دورته الحالية المقامة في منطقة سويحان بأبوظبي، يقول عبدالله راشد المهيري رئيس قسم السباقات البحرية في نادي تراث الإمارات: «يأتي الاهتمام بالبيئة البحرية من أجل إبرازها أمام أبناء الإمارات، وخاصة الطلاب الذين يزورون المهرجان بشكل يومي، وهو ما يجعلهم يطلعون على مفردات هذه البيئة ويسهل لهم سبل التعرف إلى تفاصيل كثيرة عن حياة أهل البحر قديماً، خصوصاً وأن صيد الأسماك وتجارة اللؤلؤ والتجارة البحرية شكلت في الماضي مصدراً مهماً من مصادر الدخل».

ولفت إلى أن مهرجان «سلطان بن زايد التراثي» جمع مجموعة متنوعة من الحرف اليدوية والمهارات المرتبطة بالحياة البحرية، خصوصاً في ظل وجود نخبة من المدربين التراثيين والحرفيين الذي عملوا في البحر.

الصيد بالشباك ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا