• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«جنايات الشارقة» أجلت القضية إلى 21 ديسمبر

أسرة عربية تطالب بالقصاص من زوج ابنتها بعد تهربه من الدية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 14 نوفمبر 2016

أحمد مرسي (الشارقة)

طالبت أسرة عربية، في جلسة بمحكمة الشارقة اليوم، بتطبيق حكم الشرع والقصاص من شخص عربي وهو زوج ابنتهم، والذي صدر حكم بحقه مسبقاً بعد إدانته بقتلها.

وأكد أهل القتيلة، والذين حضروا من موطنهم لحضور الجلسة، أنهم وافقوا في البداية على قبول الدية والتنازل على الدم، لكن عدم جدية أهل الجاني في دفع المستحق عليهم، جعلهم يطالبون بحقهم في القصاص من زوج ابنتهم «القتيلة».

وأشاروا إلى أن القصة حدثت منذ فترة في الإمارة، وأن الشخص اتهم بالتعامل بوحشية مع زوجته «القتيلة»، وهي تعتبر شابة صغيرة في العمر، وقام بضربها وتركها في حالة إعياء شديد، وأن التحقيقات والأقوال السابقة وكذلك تقرير الطب الشرعي قد حسم إشكالية تهمة القتل على الجاني.

وأقر الزوج في أقواله بأن هناك خلافا بينه وبين زوجته وتشاجرا وأنه لم يكن يعلم أنها مريضه قبل وفاتها. وقد دفع ببراءته من تهمة القتل، كما أنه طلب سيارة الإسعاف لها، بينما أقر الطب الشرعي بقتلها.

وأكد أهل القتيلة أنهم حضروا لتقديم طلب رسمي بحضانة طفلة «ثلاث سنوات»، ودارت مساعي من قبل أهل الزوج لدفع الدية والتنازل عن الدم، وقد وافقوا في الفترة الماضية على الأمر، إلا أنه لم تكن هناك مساع جادة في الأمر. وعليه، عادوا ليطالبوا بتوقيع حكم القصاص على الجاني.

وأجلت محكمة جنايات الشارقة النظر في القضية ليوم 21 ديسمبر المقبل لمنح فرصة أخرى لعودة التفاوض بين الطرفين.

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض