• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

للمرة الثامنة.. رفض الإفراج عن أخطر سفاح في أميركا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 14 نوفمبر 2016

واشنطن-الاتحاد

 

عادت قضية أشهر وأخطر سفاحي ولاية كاليفورنيا الأميركية، وصاحب أسوأ جرائم قتل متسلسل في تاريخ الولايات المتحدة، إلى الواجهة من جديد، بعدما رفض مجلس مراجعة كاليفورنيا منح السفاح القاتل إفراجاً مشروطاً من السجن.

وتعد هذه هي المرة الثامنة التي يرفض فيها مجلس الولاية طلباً من السفاح خوان كورونا للحصول على الإفراج المشروط من السجن، حيث ترفض وزارة العدل الأميركية الإفراج عنه قبل قضاء محكوميته كاملة، وفق ما أفاد به لويس باتينو رئيس قسم الإصلاح وإعادة التأهيل.

ويقضي كورونا، البالغ من العمر 82 عاماً، عقوبة السجن مدى الحياة، في زنزانته بسجن مدينة كوركوران إحدى مدن ولاية مينيسوتا الأميركية، بعد سلسلة من جرائم القتل البشعة التي راح ضحيتها عشرات المزارعين وعمال البساتين.

وحكم على خوان كورونا، المكسيسي الأصل، بالسجن المشدد مدى الحياة ودخل زنزانته منذ العام 1971، بعدما فضح أحد الأشخاص، المتعاقدين مع السفاح لتوظيف العمال في مزرعته بمقاطعة «سوتر»، أمر المجرم باكتشاف حفرة غريبة في المزرعة ليبلغ الشرطة وتتضح تفاصيل الجريمة البشعة.

ووجدت الشرطة في الحفرة جثة رجل ميت وقد تعرض وجهه وجسده للطعن عدة مرات، لتلقي القبض على كورونا بعدها بأسبوع، وخلال أسبوعين بعد الواقعة تكشفت عدة جرائم أخرى للشرطة وبدأت باكتشاف مزيد من جثث المزارعين في مقاطعة «سوتر» بكاليفورنيا، بلغ عددها قرابة 25 جثة معظمها لعمال بساتين الفاكهة المهاجرين، تعرضوا للقتل بطعنات مميتة، بحسب ما نقلته صحيفة «لوس أنجلوس تايمز» الأميركية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا