• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

اتهام نائب رئيسة الأرجنتين بالفساد

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 يونيو 2014

وجهت السلطات القضائية اتهامات بالفساد إلى نائب رئيسة الأرجنتين أمادو بودو.

وكان آريل ليجو القاضي بالمحكمة الاتحادية قد أصدر أمس الأول حكما بمثول بودو أمام المحكمة في قضية تورطت فيها شركة للطباعة كانت تقوم بنشاط تجاري مع الحكومة.

ويواجه إبرام وخمسة أشخاص آخرين اتهامات بإجراء تعاقدات لطباعة العملة الوطنية لدى شركة تثور مزاعم حول امتلاكه لها عندما كان وزيرا للاقتصاد خلال الفترة من عام 2009 حتى عام 2011.

ويزعم ممثلو الادعاء أن بودو استخدم ممثلا له (واجهة) لشراء شركة «كيكون كالكوجرافيكا» التي أشهرت إفلاسها عام 2010 والتي فازت بتعاقد لطباعة العملة الوطنية طبقا لمسؤولين.

وتولت الشركة أيضا طباعة مواد خاصة بحملة إعادة انتخاب رئيسة الأرجنتين كريستينا فرنانديز دي كيرشنر عام 2011. ويزعم أن الشركة حصلت على إعفاءات ضريبية لتسديد ديون مستحقة. وبودو (51 عاما) هو أول نائب لرئيس الأرجنتين يتهم بالفساد أثناء توليه المنصب.

(بوينس إيريس - د ب أ)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا