• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

رئيسة صندوق النقد تطالب جامايكا بالمزيد من الإصلاحات المالية والاقتصادية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 يونيو 2014

وصلت كريستين لاجارد رئيسة صندوق النقد الدولي، أمس الأول، إلى جامايكا في زيارة تستغرق يومين.

وأشادت لاجارد بتلك الجزيرة الواقعة في الكاريبي للتقدم الذي أحرزته في تنفيذ اتفاقية للحصول على قرض لتحسين الوضع المالي لها، ولكنها أصرت على ضرورة فعل المزيد.

وقالت لاجارد في بيان بعد الاجتماع مع رئيسة وزراء جاميكا بورتيا سيمسون ميلر، إن «الاتفاق بدأ بداية قوية للغاية. كل المراجعات استكملت مع تنفيذ كل معايير الأداء..هذا سجل قوي بشكل غير عادي بمعايير صندوق النقد الدولي».

وجاميكا في السنة الأولى من اتفاق مع صندوق النقد الدولي، سيتم إقراض الجزيرة بموجبه 930 مليون دولار للإصلاح الاقتصادي بهدف إنهاء ماضي البلاد من انخفاض النمو وزيادة الديون.

وقالت لاجارد إن «المستقبل الاقتصادي يتحسن..بالمقارنة مع عام مضى، زاد النمو كما تراجعت البطالة، وأصبح التضخم تحت السيطرة، وأظهر العجز في الحساب الجاري تحسناً مستمراً وبدأت الاحتياطيات في التحسن».

وأضافت أن هناك حاجة للقيام بالمزيد. وقالت إنه على الرغم من قانون التحفيز الضريبي الذي وافق عليه البرلمان في ديسمبر، فما زال من المتعين على جاميكا تحسين جمع الضرائب وتحديث القطاع العام، واتخاذ إجراءات أخرى لتعزيز ثقة المستثمرين والنمو.(واشنطن - رويترز)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا