• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

المنافسة على خدمات الإفطار والسحور

حجوزات المؤسسات تستحوذ على 60% من عروض الفنادق والخيم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 يونيو 2014

تدخل عروض رمضان حيز التنفيذ في العديد من الخيم والمطاعم بفنادق دبي اعتباراً من اليوم، وسط منافسة على خدمات قطاع المأكولات والمشروبات، مع عروض محدودة على أسعار الإقامة، فيما تصب المراهنة على الحجوزات الجماعية، وطلبات المؤسسات والشركات، والتي تستحوذ على أكثر من 60% من الحجوزات.

وأكد عاملون في عدد من فنادق الإمارة، أن وجبات الإفطار والسحور والأجواء في الخيام الرمضانية والمطاعم، تعد من أبرز العوامل التي يتم التركيز عليها خلال الشهر الفضيل، بهدف تنشيط الحركة خلال هذه الموسم، مقابل تراجع ملحوظ في معدلات الإشغال الفندقي بصورة عامة.

ويشهد شهر رمضان تنافساً بين الفنادق في طرح عروض سعرية وخدمات مضافة، بهدف جذب أكبر عدد ممكن من النزلاء، وهو ما يؤكده مجموعة من مسؤولي الفنادق الذين التقتهم «الاتحاد»، حيث يتم التركيز على تقديم عروض تستهدف الأسر بصورة أساسية، ومنها عروض مجانية خاصة بالأطفال وباقات من الامتيازات الحصرية، إلى جانب العروض التي تستهدف المجموعات والمؤسسات والشركات، كما تعمل بعض الفنادق على طرح عروض بالتعاون مع جهات خيرية وإنسانية لدعم الأيتام والمحتاجين. كما يتزامن شهر رمضان هذا العام مع بطولة كأس العالم لكرة القدم بالبرازيل، حيث تقوم العديد من الفنادق والخيام الرمضانية بنقل مباريات البطولة في ساعات الليل خلال الأيام المتبقية من البطولة العالمية، وهو ما يساهم في دعم وإنعاش الإقبال على هذه المرافق خلال النصف الأول من شهر رمضان المبارك. (دبي- الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا