• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

أوروبا تبحث مقاربة مشتركة لعلاقتها المستقبلية مع أميركا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 14 نوفمبر 2016

بروكسل (أ ف ب)

بحث وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي أمس، في بروكسل مقاربة مشتركة للتعامل مع إدارة الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترامب، بغياب البريطاني بوريس جونسون والفرنسي جان مارك إيرولت.

وكانت مسؤولة العلاقات السياسية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني وجهت الدعوة لهذا «العشاء غير الرسمي» إثر فوز ترامب وما يثيره من قلق على هذا الجانب من المحيط الأطلسي. وعقد اللقاء عشية الاجتماع الشهري الدوري للدول الأعضاء الـ28 في هذا التكتل.

وقال وزير خارجية بريطانيا بوريس جونسون إن لندن «لا ترى أن هناك حاجة لعقد اجتماع إضافي».أما وزير خارجية فرنسا، فقد دعا إلى «التوقف عن الحديث عن التباسات انتخاب ترامب، فهذه فرصة لأوروبا لكي ترص صفوفها»، وأضاف أن «الأوروبيين بحاجة إلى تعزيز قدرتهم على الحكم الذاتي الاستراتيجي في الشؤون الدفاعية وأن تكون لديهم سياسة صناعية».

من جهة أخرى تتوجه موجيريني إلى واشنطن، لـ«تبادل وجهات النظر حول كيفية المضي قدما في العلاقات بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا