• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

يوميات صائم .. رمضان فرصة لإنقاص الوزن والمشي يومياً بعد التراويح

محمد البريكي: أفتقد مجالس الفريج وصحبة أيام زمان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 29 يونيو 2014

أشرف جمعة (أبوظبي)

رمضان في حياة المبدعين له مذاق خاص فهم يمارسون طقوسهم الدينية ولا يتخلون عن ممارسة أحب ما لديهم من هوايات في ساعة الخلوة التي عادة ما تكون رحلة مع التأمل قد يصل فيها المرء إلى درجة عالية من الارتقاء الروحي والإبداعي والشاعر محمد البريكي، الذي يعمل مديراً لبيت الشعر في الشارقة يتذوق رحيق شهر رمضان المبارك من خلال زيارة الأقارب ما وسعه ذلك عبر تنظيم مواعيده من أجل الوفاء بصلة الأرحام.

أعمال البر

وحول الطقوس التي اعتادها في الشهر الفضيل عبر سنوات طويلة يقول: أسرتي تتجه إلى أعمال البر بشكل مكثف منذ بداية شهر رمضان وحتى آخر يوم فيه، لذا أجدني أتفاعل معهم وأعمل قدر جهدي على أن يصل هذا البر إلى أولي القربى أولاً ثم أهل الحاجة وفي خضم الوهج الروحي والمعنوي الذي تمنحه خصوصية هذه الأيام المباركة أنكب على قراءة القرآن بشكل مضاعف، وهو ما يجعل لغة القرآن العذبة على لساني تتدفق في أركاني لذا أجدني شديد اللهفة إلى الكتابة بشقيها النثري والشعري، فيزداد نتاجي الأدبي بصورة غير معتادة خصوصاً في الفترة التي من بعد صلاة التراويح إلى الفجر.

سعادة كبيرة

ولا يخفي البريكي أنه ينتهز أيام رمضان الجميلة في زيارة أبويه والجلوس معهما، ومن ثم الاقتراب الشفيف منهما وهو ما يجعله يشعر بسعادة كبيرة لحالة الرضا التي يراها في أعينهما فضلاً عن الأدعية الطازجة التي لها وقع خاص والتي تملأ مسامعه فيشعر بأن الكون بأكمله لا يسعه من جراء تلك الحفاوة التي يظهرها من كانوا سبباً في وجوده في هذه الحياة، ويذكر البريكي أنه على الرغم من أن شهر رمضان هو للعبادة والتقرب إلى الله إلا أنه يحرص على حضور المجالس الثقافية والشعرية التي تقيمها العديد من المؤسسات ويشعر بأن رمضان فرصة للقاء أصدقاء قدامى ربما لا يراهم إلا في هذه الأيام المباركة فيجد نفسه فجأة أمام صديق لم يره إلا في ندوة رمضانية مضى عليها عدة سنوات، كما يجد حرارة في إيقاع الشعراء وقصائدهم المفعمة بالروح الدينية المتدفقة إذ أن معظم الإبداعات الشعرية تتوجه لتمجيد الشهر الكريم وتسجيل انطباعات المبدعين عنه بدفقات شعرية مفعمة بالصدق والشفافية وجمال الإيقاع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا