• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

المجموعة الأولى في «أمم أفريقيا»

تونس تمزق شباك جيبوتي 8 مرات وفوز صعب للمغرب على ليبيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 14 يونيو 2015

تونس (د ب أ)

اكتسح المنتخب التونسي لكرة القدم ضيفه المنتخب الجيبوتي 8- 1 في المباراة التي جمعتهما أمس الاول، في افتتاحية مباريات الفريقين في المجموعة الأولى من التصفيات المؤهلة لنهائيات أمم أفريقيا التي ستقام بالجابون عام 2017.أحرز أهداف المنتخب التونسي ياسين الشيخاوي ثلاثة أهداف (هاتريك) في الدقائق 9 (من ضربة جزاء) و21 و23 وأضاف كل من فرجاني ساسي وصابر خليفة وفخر الدين بن يوسف وماهر الحناشي ويوان توزجار (هدف) في الدقائق 37 و62 و69 و79 و81. وأحرز هدف المنتخب الجيبوتي الوحيد محمد ليبان في الدقيقة 45 من ضربة جزاء. بهذا الفوز حصد المنتخب التونسي أول ثلاث نقاط له وتصدر المجموعة مؤقتا.. في حين يقبع المنتخب الجيبوتي بلا نقاط في المركز الأخير. وحقق منتخب المغرب صعبا على نظيره الليبي 1- صفر الجمعة على ملعب ادرار في أغادير في الجولة الأولى من منافسات المجموعة السادسة. وضغط المنتخب المحلي منذ البداية بهجوم مكثف وسنحت له فرصتان غير خطرتين في ثلث الساعة الأول قابله تكتل دفاعي صلب من الجانب الليبي مع تألق للحارس محمد نشنوش. وبدا المنتخب المغربي بمستوى متواضع في الشوط الأول لا يرقى إلى ما هو متوقع منه وطبع التسرع والاستعجال جميع محاولاته، وكانت أبرز فرصة بعدما تبادل عصام العدوة الكرة مع نور الدين امرابط الذي أعادها له عرضية من الجهة اليمنى تابعها الأول بيسراه دون تركيز فابتعدت كثيرا عن القائم الأيمن (41). وفي الشوط الثاني، وبعد فرصة ضائعة من ركلة حرة ومتابعة بجانب القائم الأيمن (48)، افتتح عمر القدوري التسجيل بعد كرة عالية بعيدة من حسين خرجة إلى نور الدين امرابط في الجهة اليمنى عكسها الأخير أمام المرمى عالجدها القدوري بيسراه على يمين نشنوش (51). وأهدر منير عوبادي فرصة اضافة الهدف الثاني إثر كرة رفعها عمر القدوري من الخلف وحولت الى ركنية في اللحظة الاخيرة(65). وتحكم المغربيون بمجريات اللقاء وتعددت المحاولات مع التبديلات التي أجراها المدرب بادو الزاكي، وكثرت الفرص الضائعة دون زيادة في الغلة مع استمرار تألق الحارس نشنوش خصوصا في الكرات العالية المرفوعة من الركلات الركنية. في المقابل، نشط الليبيون في الدقائق الأخيرة وكانوا قاب قوسين أو أدنى من إدراك التعادل لكن الحظ وقف في صف الحارس منير المحمدي (85 و90+5).وفجر منتخب سوازيلاند لكرة القدم مفاجأة من العيار الثقيل اثر تغلبه على منتخب غينيا 2- 1 في افتتاحية مباريات المجموعة الثانية عشر، يذكر أن المباراة أقيمت بالمغرب على ملعب محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء.ويدين منتخب سوازيلاند بالفضل لمفيلي تسابيدزي الذي أحرز هدفي منتخب سوازيلاند في الدقيقتين 11 و84.. بينما أحرز هدف المنتخب الغيني فرنسوا كامانوا في الدقيقة 68.بهذا الفوز حصد منتخب سوازيلاند أول ثلاث نقاط له في التصفيات وتصدر المجموعة الثانية عشر مؤقتا، بينما يظل المنتخب الغيني بلا نقاط.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا