• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

حقق أفضل زمن في سباق الجولة الثالثة بالبرتغال

«اكس دبي» أول المنطلقين في السباق الرئيسي اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 14 يونيو 2015

كاسكايس (الاتحاد)

سجل زورق إكس دبي 3 بقيادة الثنائي العالمي عارف سيف الزفين ونادر بن هندي، أفضل توقيت ضمن فعاليات جائزة البرتغال الكبرى للزوارق السريعة -إكس كات- الجولة الثالثة من بطولة العالم 2015، والتي جرت أمس على مياه ساحل استوريل المطل على المحيط الأطلسي. وسجل زورق إكس دبي 3 أفضل زمن بعد منافسة مثيرة استمرت ساعة ونصف الساعة تحت زخات المطر، محققا 02.33.70 دقيقة، هي إجمالي المدة الزمنية التي استغرقها لقطع مسافة لفة السباق التي وصل طولها إلى 3.5 ميل بحري ليكون للزورق الإماراتي الأفضلية في الانطلاقة والوصول أولاً إلى كورس السباق. وحل في المركز الثاني زورق أبوظبي 5 بقيادة الثنائي راشد الطاير وفالح المنصوري وسجل توقيتا قدره 02.35,46 دقيقة، بينما حل ثالثاً في سباق أفضل توقيت الزورق الفرنسي مجلة اليخوت 96 وسجل توقيتاً قدره 02.36,89 دقيقة، ثم الزورق الإيطالي تي بوني استيشن 10 رابعاً وسجل 02.37,23 دقيقة، والزورق الإيطالي مارينا انفستمنتي سود 20 في المركز الخامس بزمن بلغ 02.38,03 دقيقة.وينطلق إكس دبي 3 في الصدارة خلال سباق اليوم الرئيسي على ساحل استوريل على المحيط الأطلسي بمدينة كاسكايس بمشاركة 13 زورقاً من مختلف قارات العالم.وكانت منافسات البطولة العالمية قد استهلت أمس الأول بإقامة التجارب الرسمية للزوارق المشاركة، للاطمئنان على جاهزية كل زورق بالدوران حول لفة كورس السباق التي تصل مسافتها إلى 3.5 ميلاً بحرياً فيما شهد يوم أمس أحداثاً حافلة بالتنافس من خلال محاولات تسجيل أفضل توقيت لتحديد المنطلقين في السباق الرئيسي وسباق سوق دبي الحرة للسرعة. ويدخل سفراء رياضة الإمارات إلى المنافسة في السباق الرئيسي اليوم بهدف مواصلة الإبهار والمحافظة على التألق اللافت الذي ظهروا به في الجولتين الأولى والثانية، حيث يتصدر زورق أبوظبي 5 بقيادة الثنائي راشد سهيل الطاير وفالح المنصوري الترتيب العام للبطولة برصيد 70 نقطة، فيما يتشارك في المركز الثاني طاقم الزورقين اكس دبي بقيادة الثنائي العالمي عارف سيف الزفين ونادر بن هندي ودبي 7 بقيادة الثنائي سالم علي العديدي وعيسى آل علي ولكل زورق 49 نقطة. ويطمح كل فريق من الفرق الثلاثة إلى تعزيز موقفه في الترتيب العام وتحقيق الفوز من اجل زيادة غلته من النقاط، والتقدم نحو الحصول على اللقب بعد مضي ثلاث جولات، رغم أن البطولة العالمية ما تزال في منتصف الطريق، حيث تبقى 4 جولات أخرى ستمر عبر مدينة جولد كوست (أستراليا) ونيس (فرنسا) ودبي ثم أبوظبي. ولن يجد أبطالنا الطريق مفروشاً بالورود في المنافسة على لقب السباق الرئيسي اليوم، فباقي الفرق تطمح أن تلعب دوراً في الحدث، خاصة وان السباق يختلف كثيراً عن سباقي الجولتين الأولى والثانية، حيث تجري المنافسات في البحر المفتوح وبالقرب من المحيط الأطلسي، مما يجعل تقلبات حالة البحر تلعب دوراً وتسهم في تغير النتائج خلال مراحل السباق. ومن أبرز المشاركين اليوم الزورق الإيطالي نيكوليني أوف شور 6، بقيادة ماثيو نيكوليني وتوماسو بولي والذي يحتل المركز الرابع في الترتيب العام برصيد 46 نقطة، وزورق السويد سويكات 2 بقيادة اريك ستراك ومايكل بينجتسون والذي يأتي في المركز الخامس برصيد 36 نقطة.

ويسعي الزورق الإيطالي مارينا انفيستمنتي 20 للمنافسة والتقدم من المركز السادس الذي يحتله حاليا برصيد 29 نقطة، وتحمل باقي الزوارق ومنها الأسترالي ساراكين8 نفس الطموح حيث يحل سابعاً برصيد 27 نقطة، ويأتي بعده في المركز الثامن الزورق الإيطالي تي بوني 10 المنافس البارز غير المحظوظ برصيد 26 نقطة.

ويحتل الزورق السويسري «معوض 50» والذي يغيب عن الجولة البرتغالية المركز التاسع برصيد 24 نقطة، يليه في المركز العاشر الزورق الإسباني لادي 46 والذي استعان بالثنائي الأمريكي المتميز جي برايس وشون تورينتي برصيد 20 نقطة، ثم الزورق الإيطالي فيدكس 22، والذي ظهر بشكل جيد في التجارب الرسمية وسجل أفضل توقيت في لفة السباق ويحتل المركز الحادي عشر برصيد 14 نقطة، ويأتي زورق الطيران 28 (ايطاليا) في المركز الثاني عشر برصيد 12 نقطة ثم زورقي رهيب 17 (الكويت) ومجلة اليخوت 96 (فرنسا) في المركز الثالث عشر برصيد 7 نقاط لكل منهما

من جانبه، وجه الدكتور خالد محمد الزاهد نائب رئيس مجلس إدارة المؤسسة العالمية للزوارق السريعة -دبليو بي بي إيه، الشكر إلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، على الدعم الكبير والمستمر الذي تحظي به الرياضات البحرية بشكل عام وسباقات الزوارق السريعة على وجه الخصوص.

وقال: «المؤسسة العالمية ومن خلال الخطط المستحدثة التي يشرف عليها مجلس الإدارة برئاسة سيف بن مرخان الكتبي، ماضية في تحقيق الهدف ونشر سباقات الزوارق السريعة -اكس كات- على أوسع نطاق من خلال التجديد في اختيار المدن المستضيفة، لخلق قاعدة متميزة من الجمهور والذي أصبح شغوفا بالحدث ويتابعه في حله وترحاله وفي مختلف بلدان العالم. وأضاف: «حققت البطولة ومن خلال وصولها اليوم إلي القارة الأوروبية وتحديداً إلى الغرب منها للمرة الأولى النجاح المطلوب، حيث استقطبت جائزة البرتغال الكبرى والتي تمثل الجولة الثالثة من بطولة العالم والجولة الافتتاحية في الموسم الأوروبي الكثير من الجمهور، والذي جلس يتابع الحدث عن كثب ومن على ساحل خليج استوريل المتاخم للمحيط الأطلسي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا