• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«حقوق الإنسان» يطالب بمحاكمة مجرمي حرب في سوريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 يونيو 2014

دعا مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة المحكمة الجنائية الدولية أمس، إلى محاكمة من ارتكبوا جرائم ضد الإنسانية، وانتهاكات لحقوق الإنسان في سوريا.

وقال المجلس من مقره بجنيف في قرار، إن «المحكمة الجنائية الدولية تأسست للمساعدة في إنهاء الإفلات من العقوبة عن ارتكاب مثل هذه الجرائم التي لا تكون الدولة راغبة، أو قادرة على إجراء تحقيقات، أو محاكمات حقيقة بشأنها». وتوصل خبراء حقوق الإنسان الذين يعملون بالنيابة عن المجلس، إلى أن كل من النظام السوري وجماعات المعارضة المسلحة ارتكبوا جرائم ضد الإنسانية.

ويجمع الخبراء حالياً أدلة وأسماء مرتكبي هذه الجرائم، استعداداً لمحاكمتهم في المستقبل.

غير أن مجلس الأمن الدولي في نيويورك هو وحدة المخول بتحريك الإجراءات القضائية أمام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي، لكنه مكبل بالرفض الروسي الصيني لأي إجراء يهدف لمعاقبة نظام الرئيس بشار الأسد.

وأكد مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة على «الحاجة إلى اتخاذ إجراءات عملية» لمحاسبة المسؤولين عن التعذيب واستخدام الأسلحة الكيماوية والتجويع والجرائم الأخرى.

(جنيف - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا