• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«أدنوك» نحو شراكة مهنية وعلمية مع جامعة نيويورك - أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 14 يونيو 2015

أبوظبي (وام)-

أبوظبي (وام)-

وقعت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك» أمس، مذكرة تفاهم مع جامعة نيويورك أبوظبي تهدف إلى تعزيز الشراكة والتعاون في مجالات البرامج الدراسية والمشاركة المجتمعية والتطوير المهني، إضافة إلى توفير فرص إضافية للتطوير المهني والدراسة الجامعية والبرامج التدريبية لموظفي أدنوك والطلاب الدارسين في مؤسسات وبرامج أدنوك التعليمية والتدريبية في الحرم الجامعي الجديد لجامعة نيويورك أبوظبي في جزيرة السعديات.

وقع الاتفاقية من جانب أدنوك، محمد سند القبيسي، نائب مدير دائرة الموارد البشرية وعن جامعة نيويورك أبوظبي بيتر كريستنسين نائب رئيس الجامعة للتمويل والتخطيط بحضور عدد من مسؤولي الجانبين.

وتنص الاتفاقية، على عدة مجالات تشمل رعاية الطلاب وتوفير برامج دراسية وتدريبية لموظفي أدنوك وتوظيف خريجي الجامعة وتعزيز الشراكة والتعاون في المجالات البحثية المتصلة بمجتمع دولة الإمارات وتنظيم المحاضرات وتقديم الاستشارات الفنية.

وأكد محمد شليويح القبيسي، مدير دائرة الموارد البشرية، بـ «أدنوك» أهمية هذه الاتفاقية في دعم جهود ومبادرات الشركة التي تهدف الى إعداد وتدريب الكوادر البشرية المواطنة وتأهيلهم لتولي مسؤولية ادارة وتطوير قطاع النفط والغاز في الدولة.

وقال: «استجابة للأولويات الوطنية والتي تؤكد على بناء مجتمع قائم على المعرفة، تعمل أدنوك بصورة مستمرة على تحليل احتياجات قطاع النفط والغاز في الدولة وخاصة احتياجات شركة أدنوك ومجموعة شركاتها من المعارف والخبرة الفنية والتدريب العملي والتكنولوجيا الحديثة وسعياً وراء توفير الاحتياجات في هذه المجالات».

وأضاف، نجحت أدنوك في تأسيس علاقات قوية مع عدد من المؤسسات الاكاديمية من خلال مجموعة من مذكرات التفاهم المثمرة والتي تم صياغتها واعدادها خصيصا لتسهيل تبادل المعرفة والتكنولوجيا وتعزيز التعاون مع الشركاء.

من جانبه، قال بيتر كريستنسين: «إن مذكرة التفاهم تسهم في توفير فرص جيدة للتعليم والابحاث المشتركة»، كما تعزز وتدعم التعاون في مجال الابتكار بالتركيز على الجوانب ذات الصلة بدولة الإمارات».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا