• السبت 29 رمضان 1438هـ - 24 يونيو 2017م
  02:01    قرقاش: قطر تتبع سياسة خارجية متذبذبة        02:01     قرقاش: من الصعب الحفاظ على علاقة طبيعية إزاء السياسة المزدوجة لقطر        02:02    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب في أماكن عدة        02:02    قرقاش: قنوات الإعلام القطرية تروج للإرهابيين        02:06    قرقاش: على العقلاء في الدوحة أن يفهموا عواقب انعزالهم عن بيئتهم الطبيعية        02:08    قرقاش: لدينا الحق بحماية أنفسنا إن لم تغير قطر سياستها         02:09    قرقاش: القطريون سربوا المطالب بطريقة طفولية        02:11    قرقاش : حل مشكلة قطر تكون دبلوماسيا شرط قبولها بالابتعاد عن دعم الارهاب         02:14    قرقاش: على تركيا أن تتبع مصلحة الدولة التركية وليس الإيديولوجيا الحزبية        02:15    قرقاش: لا نية لأي نوع من التصعيد مع قطر        02:16    قرقاش: التسريب هو إما إعاقة للجهود أو مراهقة سياسية        02:18    قرقاش: نؤكد للأوروبيين أن هدفنا هو تغيير أسلوب قطر فيما تدعمه من تطرف وإرهاب        02:21    قرقاش: قطر لم تلزم بما وعدت به سابقاً لعدم وجود رقابة        02:23    قرقاش : لانتحدث عن تغيير النظام في قطر بل تغيير السلوك        02:25    قرقاش : مصير قطر العزلة مالم تنفذ المطالب في المهلة المحددة        02:26    قرقاش: قطر دعمت الإرهاب وعليها أن تتعامل مع تبعات ذلك        02:27    قرقاش : نطالب بضمانات لاي حل محتمل مع قطر     

البنك الصناعي الصيني يدرج سندات بقيمة 400 مليون دولار في «ناسداك دبي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 14 نوفمبر 2016

دبي (الاتحاد)

قرع تشو وانغ هونغ بو، النائب التنفيذي لرئيس نظام تجارة النقد الأجنبي في الصين جرس افتتاح السوق للاحتفال بإدراج سندات قيمتها 400 مليون دولار من قبل البنك الصناعي والتجاري- فرع مركز دبي المالي العالمي لدى ناسداك دبي.

ويعد هذا الإدراج هو الإدراج الثاني للبنك الصناعي والتجاري الصيني لدى البورصة المالية العالمية في الشرق الأوسط، ليؤكد على التوسع الذي تشهده أنشطة البنك عبر المنطقة وكذا العلاقات المالية الآخذة في التنامي فيما بين دبي والصين.

وعُقد حفل قرع الجرس بحضور عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي ورئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي، وشن يون، المدير العام لإدارة أسواق الصرف الأجنبي في نظام تجارة النقد الأجنبي في الصين، وشو لي، كبير المتعاملين – إدارة الأسواق العالمية بالمكتب الرئيسي للبنك الصناعي والتجاري الصيني، وتشو شياو دونغ، المدير العام لفرع البنك الصناعي والتجاري الصيني في (مركز دبي المالي العالمي)، وعبد الواحد الفهيم، رئيس مجلس إدارة ناسداك دبي، وحامد على، الرئيس التنفيذي لناسداك دبي.

وقال تشو شياو دونغ، مدير عام فرع البنك الصناعي والتجاري الصيني في مركز دبي المالي العالمي «يعكس إدراجنا الأخير من السندات لدى ناسداك دبي التزامنا المتزايد تجاه منطقة الشرق الأوسط، حيث إننا نعمل على تطوير عملياتنا، ومن بينها تمويل التجارة والاستثمارات وتسهيلات الإقراض للشركات الصينية والإقليمية. وسيظل البنك الصناعي والتجاري الصيني في طليعة العلاقات المالية المزدهرة فيما بين الصين ودبي والإمارات العربية المتحدة، باعتبارها بوابة لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الأوسع نطاقاً».

وبلغ حجم التجارة بين الإمارات العربية المتحدة والصين 54.8 مليار دولار خلال 2015، مسجلاً بذلك زيادة سنوية بنسبة 16% مقارنة بالسنوات الست السابقة.

من جانبه، قال عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي ورئيس مجلس إدارة سوق دبي المالي «يمكن لجهات الإصدار الدولية أن تقوم بالإدراج في دبي التي تتمتع بحضور عالمي في بيئة تخضع لتنظيم جيد، لتحقق بذلك استفادة من عمق واتساع نطاق الخبرة العملية لأسواق رأس المال والعلاقات التي أقامتها دبي. ويسرنا أن نحظى بإدراج البنك الصناعي والتجاري الصيني، والذي يأتي في إطار شراكتنا المتنامية مع الصين على المستوى المالي والتجاري والثقافي».

وقال عبد الواحد الفهيم، رئيس مجلس إدارة ناسداك دبي «تحظى ناسداك دبي بمكانة جيدة تمكنها من دعم أنشطة تدبير رؤوس الأموال لمجموعة من الأعمال التجارية الصينية في العديد من القطاعات الصناعية المتنوعة. وفي الوقت الذي تتوسع فيه البورصة في أعمالها بوصفها منصة يمكن أن تلتقي بها جهات الإصدار والمستثمرين على مستوى العالم، فإننا نعمل على تمهيد السبل لاستقبال إدراجات أخرى من الصين في العديد من فئات الأصول».

وقال حامد علي، الرئيس التنفيذي لناسداك دبي، «العلاقات الوثيقة لدى ناسداك دبي مع الوسطاء على المستويين الإقليمي والدولي، فضلاً عن البنية التحتية من الطراز الأول لمرحلتي ما قبل الإدراج وما بعده لازالت تجذب جهات إصدار أدوات الدين من جميع أنحاء العالم».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا