• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«جازبروم» تتمسك بموقفها في قضية الغاز لأوكرانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 يونيو 2014

رفضت مجموعة الغاز الروسية جازبروم، أي تفاوض جديد مع اوكرانيا، طالما لم تسدد ديونها، محذرة من اضطرابات محتملة في شحنات الغاز الى الاتحاد الأوروبي في الأشهر المقبلة.

وقال الكسي ميلر المدير العام للشركة في مؤتمر صحفي أمس«فيما يتعلق بمتابعة المفاوضات، لا يوجد اي موضوع للبحث، وينبغي أولاً تسديد الديون».

وأمام رفض كييف تسديد فواتيرها التي تعتبر أن قيمتها مرتفعة جداً، قررت جازبروم في 16يونيو الحالي، عدم شحن المزيد من الغاز، طالما لم تسدد أوكرانيا ديونها، ولم تدفع مسبقا ثمن مستورداتها.

وقال ميلر إن السعر الحالي (485 دولارا لكل الف متر مكعب، وهو سعر غير مسبوق في أوروبا) معتدل ووارد في العقد، ومفهوم وشفاف.

ويمر نصف الغاز الروسي المرسل الى الاتحاد الأوروبي عبر أوكرانيا، ما يدعو الى الخشية من حصول اضطرابات في الشحنات، كما حصل خلال النزاعات حول الغاز في 2006 و2009.

وهددت جازبروم بخفض شحنات الغاز الى الشركات الأوروبية التي تزود أوكرانيا بالغاز بكميات يتم تمريرها في الاتجاه المعاكس، للتعويض عن توقف الشحنات الروسية.

ومنذ توقف وصول الغاز الروسي الى أوكرانيا، اتجهت اوكرانيا نحو أوروبا لتحصل على قسم من الغاز الروسي، الذي تستورده دول أوروبية (بولندا والمجر وسلوفاكيا). وأعلن ميلر أن عبور الغاز يتم حاليا دون توقف، لكن اوكرانيا تسحب من احتياطاتها تحت الأرض التي تستخدمها خلال فصل الشتاء.

(موسكو- أ ف ب)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا