• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«كلداري» ترعى النسخة الـ 27 للبطولة

منتخبنا مع الحكمة والأفريقي والزمالك في «دولية» دبي للسلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 10 فبراير 2016

علي معالي (دبي)

أعلنت اللجنة المنظمة لبطولة دبي الدولية عن قرعة النسخة الـ 27 لكرة السلة والتي تنطلق على صالة النادي الأهلي خلال الفترة من 13 حتى 20 من فبراير الجاري، حيث وقع منتخبنا ضمن فرق المجموعة الأولى التي ضمت الحكمة اللبناني، والأفريقي التونسي والزمالك المصري، في حين ضمت المجموعة الثانية الأهلي والنجم الساحلي التونسي وسبورتنج السكندري المصري، وأند وان الأميركي والاتحاد الليبي، وذلك بحضور اللواء «م» إسماعيل القرقاوي رئيس الاتحاد وعبدالله الأنصاري أمين السر العام للاتحاد مدير البطولة وعددا من أعضاء مجلس إدارة الاتحاد، ورعاة الفرق الـ 9 المشاركين في البطولة.

وعبر القرقاوي عن سعادته بما وصلت إليه البطولة من تاريخ طويل نسج الخيوط القوية والمتينة لهذه المنافسة التي استمرت لـ 26 سنة على التوالي، واعتباراً من السبت المقبل ستكون النسخة 27 في أولى خطواتها، قال: لا زالت البطولة منطلقة بمسيرة التفوق، والنجاح المنقطع النظير، وتجمع دائما صفوة الفرق، وأصبح لها أسما معروفا على الساحة القارية والدولية لما رافقها من نجاح وتطور على مدى السنوات السابقة حتى وصلت إلى العالمية، مما أدى بالاتحاد الدولي لكرة السلة بإدراجها ضمن أجندته السنوية.

وأضاف: لابد من الإشادة بالشراكة الاستراتيجية بين الاتحاد ومجلس دبي الرياضي برئاسة وتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وبمساهمة المؤسسات والهيئات الوطنية بدعمهم الدائم للبطولة من خلال رعايتها الشاملة للفرق المشاركة، والذي كان له الأثر الكبير في استمرارية البطولة.

وتابع: «يشارك في البطولة 9 فرق من 6 دول وهي الإمارات ومصر ولبنان وتونس وليبيا وأميركا.

وقام قاسم دعدوش السكرتير الفني للبطولة بشرح البنود الفنية الخاصة بالفرق المشاركة ونظام المسابقة بشكل عام من خلال تقسيم الفرق الـ 9 المشاركة إلى مجموعتين تضم الأولى 4 فرق والثانية 5 فرق، وسوف يتأهل للدور الثاني 4 فرق من كل مجموعة، وبالتالي سيكون هناك فريق وحيد من المجموعة الثانية خارج منافسات الدور الثاني. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا