• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«الاتحاد للطيران» تفوز بجائزة عن صفقة البيع مع «جيت إيروايز»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 28 يونيو 2014

فازت شركة الاتحاد للطيران بجائزة مجلة «تريجري توداي»، ضمن جوائز «آدم سميث» لعام 2014 التي تنظمها المجلة المتخصصة في الشؤون المالية وأسواق رأس المال، تقديراً لنجاح الناقلة الوطنية في تنفيذ صفقة البيع، وإعادة الاستئجار المبتكرة مع شركة طيران «جيت إيروايز» الهندية، وقيمتها 70 مليون دولار.

وبحسب بيان صحفي، تمنح جوائز «آدم سميث»، والتي تعد أكبر جوائز في قطاع شؤون الخزانة للشركات، على الصعيد العالمي، سنوياً، للشركات التي تظهر روح الابتكار، وتطبيق أفضل الممارسات المالية.

وأعلن عن الشركات الفائزة بالجوائز لعام 2014، خلال حفل استقبال عقد في العاصمة البريطانية لندن أمس، بحضور ما يزيد على 200 من مسؤولي شؤون الخزانة والخبراء الماليين من مختلف أنحاء العالم.

وفازت الاتحاد للطيران بجائزة لجنة التحكيم، تقديراً لقيام الشركة بتوفير قرض تمويلي مضمون بأصول إلى جيت إيروايز العام الماضي، والذي أثمر عن توفير السيولة اللازمة لتحقيق الاستفادة المثلى من الفترات الثلاث المخصصة لهبوط وإقلاع طائرات الناقلة الهندية في مطار لندن هيثرو.

وتستمر جيت إيروايز في استخدام الفترات الثلاث لتشغيل رحلاتها بين العاصمة البريطانية والهند.

وتعليقاً على الفوز بالجائزة، قال ريكي ثيريون، رئيس شؤون الخزانة بمجموعة الاتحاد للطيران: «يحدونا الفخر بأن نحصل على جائزة لجنة التحكيم، تقديراً لنجاح صفقة البيع وإعادة الاستئجار مع جيت إيروايز العام الماضي، والتي كانت إحدى الصفقات المبتكرة والفريدة من نوعها سواء في قطاع الطيران أو الأسواق المالية». وأضاف أن الاتحاد للطيران تتمتع بشراكة تجارية مع جيت إيروايز، وكانت الاتفاقية مفيدة لكلتا الشركتين، حيث لم يتم الحصول على أي قروض من بنوك أو أطراف أخرى، ومن ثم تم تخفيف المخاطر المالية المرتبطة بالصفقة إلى أدنى الحدود.

وأوضح أن «الاتحاد للطيران» الشريك والمقرض في الوقت نفسه، مع الاستفادة من القيمة المتمثلة في فترات إقلاع وهبوط الطائرات الخاصة بشركة جيت إيروايز في مطار لندن هيثرو، واستخدامها ضماناً لدى المقرضين التقليديين. (أبوظبي-الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا