• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

عيد باروت:

غادرت الشعب مرفوع الرأس من بوابة «الخليج العربي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 13 يونيو 2015

سامي عبدالعظيم (دبي)

أكد المدرب عيد باروت أنه غادر فريق الشعب مرفوع الرأس من بوابة دوري الخليج العربي لكرة القدم بعد أن قاد الفريق إلى بلوغ مصاف أندية المحترفين بعد موسم حافل بالتحدي والإثارة والرغبة القوية من إدارة النادي واللاعبين والجماهير في استعادة موقع الكوماندوز في الدوري بعد موسم واحد في دوري الدرجة الأولى.وأضاف «أشكر نادي الشعب على التقدير الذي حصلت عليه إبان وجودي مع الفريق، وكانت هناك جلسة مع النادي بعد التأهل إلى دوري الخليج العربي لكن كان هناك اختلاف في وجهات النظر فأثرت الاعتذار عن عدم متابعة مشواري مع الفريق خلال الموسم المقبل».وأوضح «أتمنى التوفيق للمدرب المصري طارق العشري في قيادة الفريق إلى أفضل النتائج فهو يمثل كل المدربين العرب في الدوري، وأفخر بأن النادي لم يبادر إلى تغيير الجهاز الفني خلال الموسم الماضي لثقته في النتائج التي حصلنا عليها». وتابع «كانت مرحلة رائعة من العمل مع فريق الشعب خلال الموسم الماضي وكان الهدف واضحاً بالنسبة للجميع بأهمية عودة الفريق إلى دوري الخليج العربي مشيراً إلى أن الفريق حصل على الدعم المطلوب من أصحاب السمو الشيوخ وإدارة النادي والجماهير الوفية التي ساندته في جميع مراحل المنافسة، فضلاً عن الطاقمين الفني والإداري».وأشار عيد باروت إلى أن الفريق كان يمكن أن ينجح في حسم الصراع على بلوغ دوري الخليج العربي قبل نحو 5 جولات من نهاية المسابقة، لكن خصم ثلاث نقاط من رصيده بسبب مباراة دبي أجل هذا الأمر إلى المرحلة الأخيرة من المنافسة، مشيراً إلى أن الثقة كانت كبيرة في عودتنا إلى دوري الأضواء من جديد على نحو ما حدث والشكر لجميع اللاعبين على التفاني الرائع في خدمة تطلعات الفريق والإحصاءات في المنافسة تؤكد بأننا الأفضل حيث استقبلت شباك الفريق 12 هدفا فقط في 20 مباراة.وتابع «أعتقد أن وجود اللاعب الشاب راشد الهاجري مع المنتخب الأول أكبر دليل على كفاءة العناصر الجيدة في صفوف الفريق، كما أن اللاعب أمامه مستقبل جيد للغاية بفضل الإمكانات الممتازة التي ساعدته على خدمة الفريق خلال الموسم الماضي وهذا اختيار أثلج صدورنا».

وكشف باروت عن تلقيه ثلاثة عروض من نادٍ في دوري الخليج العربي وأخر في الدرجة الأولى والثالث من السعودية، لكن الأمور لم تصل إلى النهاية المطلوبة بسبب عدم الاتفاق على بعض الأمور، وأنا على استعداد للعمل ضمن منظومة اتحاد كرة القدم مع المنتخبات السنية المختلفة على غرار التجربة الناجحة قبل سنوات عدة مع منتخبي الناشئين والشباب وهذه مهمة وطنية بامتياز تستدعي التضحية والوفاء للوطن ورد التقدير له وفي فترة سابقة توليت مهمة تدريب الوصل بموافقة اتحاد الكرة، وخلالها حصلت على الدعم الكامل من معالي اللواء محمد خلفان الرميثي نائب القائد العام لشرطة أبوظبي عضو المكتب التنفيذي في الاتحاد الآسيوي رئيس الاتحاد في تلك الفترة إثر إعلان 2010 عام المدرب المواطن.

وتوجه باروت بالشكر إلى مجالس إدارات الأندية التي تولي المسؤولية الفنية فيها خلال السنوات الماضية على الثقة الكبيرة التي منحتها له، مشيرا إلى أنه يفخر بأنه أول مدرب مواطن في دوري المحترفين في 2008، وبالتجارب الناجحة بالنتائج المشرفة مع أندية الوصل والنصر والظفرة والجزيرة الحمراء والإمارات، ومع الأخير حصلت على لقب كأس صاحب السمو رئيس الدولة وهذا إنجاز كبير يضاف إلى رصيدي في عالم التدريب.

وتابع «حصلت مع الشعب على إنجاز رائع بوصول الفريق إلى دوري المحترفين مع مجموعة من العناصر الجديدة حيث حققنا في بداية الدوري 8 انتصارات على التوالي وهذه النتائج القوية تشهد للفريق بالتميز في دوري الدرجة الأولى في غياب الإصابات وسط اللاعبين بسبب الجهود الكبيرة من الأجهزة المعاونة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا