• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

قمة سيدني لمكافحة «داعش» تطالب بالتصدي لـ«تجنيد الشباب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 يونيو 2015

سيدني (وكالات)

حثت أستراليا أمس في قمة إقليمية عقدت في سيدني لدراسة سبل مكافحة تنظيم «داعش» الإرهابي، بلدان آسيا والمحيط الهادئ على الانضمام إلى جهود مكافحة التنظيم وطموحاته العالمية، بما في ذلك التصدي لاستراتيجيته الهادفة إلى تجنيد الشباب عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

ودعا رئيس الوزراء الأسترالي توني آبوت وزراء ممثلي 30 دولة شاركوا في القمة إلى «محاربة داعش، إذ لا يمكن التفاوض مع كيان مثله».

وقال آبوت في قمة مكافحة التطرف العنيف في سيدني: «داعش قادم، وباستطاعته إرسال رسالة بسيطة لكل شخص وكل حكومة: استسلم أو مت».

وأضاف أنه من الضروري إيجاد حلول للتغلب على فكر الحركات المتطرفة، التي جذبت إلى سوريا والعراق آلاف المقاتلين الأجانب. وذكر أنه «لا يمـكن التفـاوض مع كيان مثل تنظيم داعش، لا يمكن سوى محاربته»، مشيراً إلى أن «المسألة لا تتعلق بإرهاب يتسبب بمعاناة محلية، بل بإرهاب له طموحات عالمية».

وأشار آبوت إلى أن التنظيم لديه فروع في ليبيا وأفغانستان والقرن الأفريقي، ويحاول التواجد في جنوب آسيا. وتابع أن «الدفاع الوحيد الفعال حقا ضد هذا الإرهاب يكمن في إقناع الناس بأنه غير مجد»، موضحاً: «نحن بحاجة إلى إقناع الشباب الباحثين عن مثل هذا التنظيم، بأن الانضمام إلى ثقافة الموت هي الطريقة الخاطئة والمضللة تماماً للتعبير عن رغبتهم بالتضحية، أما الطريقة الأنسب لفعل ذلك، فهذا هدف المؤتمر». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا