• السبت غرة صفر 1439هـ - 21 أكتوبر 2017م

إعلام «التعاون» يؤكد إصراره على التصدي للفكر الإرهابي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 يونيو 2015

الدوحة (وكالات)

أكد وزراء إعلام مجلس التعاون لدول الخليج العربية، أمس، مواقف دولهم الثابتة بنبذ الإرهاب والتطرف، بكل أشكاله وصوره، ومهما كانت دوافعه ومبرراته وأياً كان مصدره، والتزام كل الأجهزة الإعلامية بدول المجلس بمحاربة الفكر الفاشي الذي تقوم عليه الجماعات الإرهابية وتتغذى منه.

وشددوا في ختام اجتماعهم الـ23 في الدوحة على أن التسامح والتعايش بين الأمم والشعوب من أسس سياسات دول المجلس الداخلية والخارجية وتراثه الثقافي وقيمه الأصيلة، وأكدوا ضرورة تحمل أجهزة الإعلام بدول المجلس مسؤولية التصدي بحزم وعزم وفطنة للرسائل المشبوهة، التي تستهدف زعزعة الأمن من الخارج، والنسيج الوطني من الداخل، مما يُحمل الخطاب الإعلامي لدول المجلس مسؤولية التعامل مع المعلومة المتاحة بدقة وسرعة ومهنية عالية.

وأكد وزراء الإعلام الدور المهم لوسائل الإعلام الإلكترونية باعتبارها من أبرز الوسائل، التي يستغلها المغرضون والأعداء للنيل من لحمة وتماسك وأمن واستقرار مجتمعات دول المجلس، الأمر الذي يتطلب من أجهزة الإعلام المختصة استثمار هذه الوسائل لزيادة الوعي بأخطار الفكر المتطرف والتقليل من مخاطر استغلال الجماعات في مواقع الصراع لهذه الوسائل في نقل تداعيات تلك الأحداث وآثارها الكارثية إلى داخل مجتمعاتنا الخليجية.