• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«الشارقة للكتاب» يدعم الاستخدام الآمن للطفل بوسائل التواصل

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 12 نوفمبر 2016

الشارقة (الاتحاد)

اتسع فضاء مواقع التواصل الاجتماعي ليأخذ الكثير من جوانب حياتنا اليومية، حتى أصبح عالماً مصغراً يلتقي فيه الأصدقاء لتبادل الأخبار، والآراء، والمواقف، والصور، وجميع ما يمكن نقله من ملفات صوتية وفلمية وفوتوغرافية، وفتحت معظم المدارس التي ينتمي إليها الأطفال صفحات على هذه المواقع لتتيح التعرف على أنشطتها وفعالياتها ومتابعة تقارير طلابها أمام أولياء الأمور.

لكن هذه المواقع لم تكن في مأمن من حيث محتواها، فالكثير منها غير مناسب لأعمار وعقول الأطفال ويحتاجون إلى الكثير من التوعية والثقافة بالسبيل الآمن لاستخدام هذه المواقع دون الوقوع في مشكلات الاستغلال، والأفكار التي لا تنسجم مع عمرهم الطفولي.

الزائر لمعرض الشارقة الدولي للكتاب، يجد على منصات دور النشر المختلفة العديد من الكتب القصصية التي تناولت مخاطبة الطفل وطالب المدرسة بالاستخدام الآمن لمواقع التواصل، وتعددت العناوين في هذا المجال مثل: «آدم والهاتف الذكي، فيس بوك، زيد وجاد في ورطة، مغامرة على فيسبوك، خدعة واتس آب».

وفي تعليق قالت نينا فارس، عن دار أصالة للنشر حول الإصدارات المخصصة للطفل عن مواقع التواصل الاجتماعي: «نعتبر أن هذه الإصدارات علامة صحة على مهمة دور النشر في تعزيز توعية الطفل بإصدارات التعامل الأمثل مع الوسائل المذكورة، وقد حرصنا على إعداد مجموعة منها، ولقيت أصداء طيبة وفرها معرض الشارقة الدولي للكتاب، وسنواصل العمل على إنتاج المزيد في ضوء المستجدات في المستقبل».

عاطف الشيخ من دار ينابيع، يبين أن هناك الكثير من الإصدارات عن هذه المواقع لكنها مخصصة لفئات عمرية كبيرة، فكانت هناك حاجة لإصدار منتوج ثقافي للطفل، ولا شك أن الفكرة ستصل بشكل أجمل للطفل كون كتابه يحفل بالرسوم الجميلة، والطباعة الفاخرة، والألوان الزاهية، ومخاطبة الطفل بطريقة تربوية ترفيهية تسهم في ترسيخ المعلومة وتطبيقها وتحقيق أهدافها».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا