• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

بعد جلستين من الارتداد الصعودي بمكاسب 22,5 مليار درهم

الأسهم المحلية تقلص خسائرها إلى 34,4 مليار درهم خلال الأسبوع

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 27 يونيو 2014

عبدالرحمن إسماعيل (أبوظبي)

نجحت الأسهم المحلية في الاحتفاظ بارتدادها الصعودي لجلسة ثانية أمس، مضيفة مكاسب جديدة بقيمة 4,5 مليار درهم، لترتفع مكاسبها في جلستين إلى 22,5 مليار درهم.

وبذلك تقلص الأسهم خسائر أعنف أسبوع من التصحيح شهدته أسواق الإمارات إلى 34,4 مليار درهم، على الرغم من عمليات التصريف التي شهدتها خلال جلسة أمس، والناجمة عن حالات الخوف من العودة مجدداً إلى الهبوط، وتسببت في تحول مسار سوق دبي المالي من الارتفاع إلى الهبوط عند الإغلاق، فيما عزز سوق أبوظبي للأورق المالية، بدعم من أسهم البنوك، صعوده لجلسة ثانية.

وارتفع مؤشر سوق الإمارات المالي بنسبة 0,64%، محصلة ارتفاع سوق أبوظبي بنسبة 0,55%، وانخفاض سوق دبي المالي بنسبة 0,71%. وعلى مدار الأسبوع، تراجع مؤشر سوق الإمارات بنسبة 4,6%، نتيجة تراجع سوق أبوظبي بنسبة 2,9%، وسوق دبي المالي بنسبة 8%، أكبر نسبة هبوط أسبوعية للسوق منذ أكثر من 4 أعوام.

وقال محللون ماليون: «إن الأسواق تتجه نحو الاستقرار والتماسك، منهية بذلك أعنف موجة تصحيح شهدته منذ سنوات، واستمرت أكثر من ثلاثة أسابيع، أشدها عنفاً الأسبوع الحالي، مؤكدين أن نجاح الأسواق في الحفاظ على ارتدادها الصعودي لجلسات عدة، من شأنه أن يعيد شريحة كبيرة من مديري محافظ وصناديق الاستثمار وكبار المستثمرين للأسواق، من خلال عمليات تجميع هادئة عند مستويات الأسعار الحالية التي تعتبر مغرية، بعدما انخفضت الأسعار إلى معدلات متدنية.

وذكر وائل أبو محيسن، مدير شركة الأنصاري للأوراق المالية، أن الأسواق حافظت على تماسكها بعد ارتدادها القوي أمس، وتحتاج بالفعل إلى الدخول في مرحلة من الهدوء والاستقرار، خصوصاً وأن موجة الهبوط لم تكن مبررة بالنسب التي تعرضت لها الأسهم كافة، حيث كان الأمور تسير بشكل جيد، ولم يكن الأمر يتعلق سوى بسهم أرابتك فقط، والذي جر السوق بقوة نحو الهبوط الحاد. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا