• السبت 06 ذي القعدة 1438هـ - 29 يوليو 2017م

بحسب مدير الاستخبارات الأميركية..

متطرفو الداخل يشكلون أكبر تهديد إرهابي للولايات المتحدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 09 فبراير 2016

أ ف ب

اعتبر مدير الاستخبارات الوطنية الأميركية جيمس كلابر، اليوم الثلاثاء، أن عنف الحركات الإرهابية التي ترفع زورا شعار الإسلام، يشكل تهديدا متزايدا للولايات المتحدة وأن الخطر الأساسي مصدره متشددون من الداخل.

 

وفي تقرير إلى أعضاء الكونغرس الأميركي، قال كلابر إن المتطرفين في داخل الولايات المتحدة يشكلون "أكبر تهديد إرهابي".

واعتبر مدير الاستخبارات الوطنية الأميركية جيمس كلابر، أن التهديد الذي يشكله تنظيم "داعش" الإرهابي لا يزال يتزايد رغم الضربات العسكرية على معاقله.

وقال كلابر إن التنظيم "لديه قدرات متزايدة على تدبير وتوجيه هجمات ضد مجموعة واسعة من الاهداف في مختلف أنحاء العالم".

 

 

 

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا