• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«العميد» مستاء من التعادل أمام «النواخذة»

حديث عودة فاندرلي يكسر «صمت الشباك»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 12 نوفمبر 2016

مراد المصري (دبي)

تمحور الحديث في أروقة مدرجات استاد آل مكتوم، حول البرازيلي فاندرلي الذي سيعود إلى النصر خلال فترة الانتقالات الشتوية، في ضوء العقوبة المخففة التي صدرت بحقه من الاتحاد الآسيوي، ليكون الحدث الأبرز في مباراة جاءت بمستوى فني متواضع، وشهدت تعادل النصر مع دبا الفجيرة من دون أهداف مساء أمس الأول، في المجموعة الثانية بكأس الخليج العربي. وللمرة الأولى منذ سبتمبر الماضي، يفشل «العميد» في هز الشباك على ملعبه في البطولة، وذلك حينما تعادل وقتها أيضاً بالنتيجة نفسها مع الوصل، بما جعله يدخل في لعبة الحسابات حالياً لتحديد موقفه الذي يتطلب منه الفوز على اتحاد كلباء في الجولة المقبلة، قبل التفكير بأي أمر آخر.

ووصف بيتريسكو مدرب النصر، خبر عودة فاندرلي بالجيدة، وقال: اللاعب غائب عن المباريات منذ فترة، وبحاجة للمزيد من التأقلم، ولكن بشكل عام فإنه خبر جيد لنا.

وأوضح أنه غير سعيد بالتعادل مع دبا الفجيرة، وقال: في المباراة هناك فريق يريد يلعب كرة قدم وآخر لا يريد ذلك، وساعده الحكم على ذلك، وعانينا من غياب لاعبين عدة، ولكن في كرة القدم يجب أن نقبل النتيجة، وهناك فارق بين مباراة كأس الخليج العربي والدوري، مع اختلاف اللاعبين بين المباراتين، وتغيير المنافس أسلوبه التكتيكي خلال اللقاء لفرض التعادل.

وحول مستقبل النصر في البطولة، قال: تبقت لدينا مباراة واحدة، ويجب علينا الفوز فيها من أجل الصعود إلى نصف النهائي.

من جانبه عبر باولو سيرجيو، مدرب دبا الفجيرة، عن رضاه بنتيجة التعادل، وقال: وضعنا خطة لإيقاف المنافس بعد الخسارة الكبيرة أمامهم في الدوري الأسبوع الماضي، فريقنا قدم مباراة دفاعية جيدة عقب الخسارة الماضية وظهر بصورة أفضل.

وحول إبقاء الأجانب على الدكة، قال: ياسين البخيت مع منتخب بلاده في التصفيات المؤهلة لبطولة آسيا، أما دانيلو يعاني من إصابة وفضلنا إراحته، وكذلك إدريس فتوحي، كما أنني رغبت في منح الفرصة لبعض اللاعبين، من أجل المشاركة في اللقاء والاستعداد للاستحقاقات المقبلة.

من جانبه أبدى خليفة مبارك لاعب النصر، استيائه من أداء حكم اللقاء وطريقة لعب المنافس، وقال: الجميع شاهدوا تكتل دبا الفجيرة في الخلف، مع وجود 6 لاعبين وأكثر، ومحاولة إيقاف هجومنا، والحكم ساعدهم على ذلك، عبر الإيقاف المتكرر للعب، وعدم معاقبتهم بصرامة، خصوصاً في التدخلات على المغربي عبد العزيز برادة، الذي كان بحاجة للمزيد من الحماية.

وأضاف: تابعنا جميعا أن هناك بطاقة حمراء يجب رفعها مع التدخلات المستمرة على برادة، نسق المباراة بسبب الحكم جعلنا نشعر بالإحباط نوعا ما، وفي المباراة الماضية في الدوري كان «الرتم» أعلى وأسرع، وساعدنا ذلك على تسجيل الأهداف، وهذه المرة عانينا كثيراً، وفي النهاية شعرنا وكأن الحكم يلعب معهم ضدنا!. وأوضح مبارك، أن المدرب حالياً يسعى للقيام بتغييرات في طريقة اللعب، لكن مع المباريات المتتالية التي يخوضها الفريق، فإن الجهاز الفني بحاجة المزيد من الوقت لنقل أفكاره بالكامل، وهو ما يفرض على اللاعبين معاونته وتقديم أفضل أداء ممكن. وأوضح مبارك سعيد، مدافع النصر، أن الفريق لم يظهر بشكل جيد في بداية اللقاء، لكنه تحسن تدريجياً، وفي النهاية لم يحصد النتيجة التي يتطلع إليها، وفي المجمل العام فإن المباراة تحضير جيد لمواجهة الشارقة في دوري الخليج العربي، وهو الفريق القادم من خسارة كبيرة أمام الوحدة، وسيكون الضغط كبيراً عليه، من أجل التعويض أمام النصر، بما يفرض على «العميد» التركيز في المرحلة المقبلة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا