• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مؤشرات الأسهم تقترب من اختراق مستويات مقاومة رئيسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 12 نوفمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

تقترب مؤشرات أسواق الأسهم الإماراتية من مستويات مقاومة رئيسية، صعوداً على خرائط اتجاهها للمدى القصير، مما يرجح التوقع بإغلاقات جيدة لمؤشرات الأسواق في نهاية تداولات العام الحالي، بحسب أسامة العشري، عضو جمعية المحللين الفنيين - بريطانيا.

وقال العشري في تقريره الأسبوعي: إن المؤشرات ربما تغلق عند أعلى مستوياتها للعام الحالي، مما يبشر بمستهدفات صعودية جديدة، ربما قد تتحقق خلال تداولات الربع الأول من العام الجديد، وإن كانت ارتفاعات محددة المدى، وربما تكون مؤقتة، غير أنها تنفي مخاطر التداول في المرحلة الحالية، وبناء عليه تستمر النصيحة بالاستمرار في التفاؤل حتى لو اقتربت المؤشرات من مناطق الدعم، وأضاف أن أحجام وقيم تداولات سوق دبي المالي ارتفعت بشكل ملحوظ، تزامناً مع اقترابه من مستوى الدعم الرئيسي عند 3189، والذي يعني تجاوزه هبوطاً استهداف مستويات دعم جديدة قد يصل مداها مستويات الدعم فوق منطقة الدعم الشرعية عند 3000، ولو على سبيل الاختبار، قبل أن يتوجه صعوداً من جديد على المدى المتوسط، فالمؤشر مازال لديه الأسباب الفنية المنطقية على خرائط اتجاهه للمدى المتوسط بالتوجه صعوداً من جديد، استهدافاً لمستويات مقاومة جديدة خلال تداولات الربع الحالي والربع الأول من العام الجديد.

وتابع: إن أداء سوق أبوظبي للأوراق المالية اتسم بالنشاط وارتفاع أحجام تداوله بشكل ملحوظ خلال تداولات الأسبوع الماضي، مما يعزز من احتمالات التحول صعوداً من جديد على المدى المتوسط، استهدافاً لمستويات مقاومة جديدة على المدى المتوسط، بغض النظر عن تراجع مؤقت صوب مستويات الدعم القريبة على سبيل الاختبار على المدى القصير، منوهاً إلى أنه من غير المعتقد أن يتجاوز مداه مستوى الدعم الرئيسي عند 4083.

وتوقع أن يفلح المؤشر في تبني موجات صعود جديدة مباشرة خلال تداولات الأسابيع القليلة المقبلة أيدتها خرائط اتجاه المؤشر للمدى المتوسط، تزامناً مع انتظار نتائج مالية سنوية للشركات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا