• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
  12:19    محكمة سعودية تقضي بإعدام 15 شخصا بتهمة التجسس لحساب إيران         12:36     تعيين كازنوف رئيسا للوزراء في فرنسا خلفا لفالس     

محترفان فقط ضمنا مكانهما في قائمة «الفرسان»

الأهلي يبحث عن مهاجم أجنبي للبطولة الآسيوية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 يونيو 2015

وليد فاروق (دبي)

يجرى الجهازين الفني والإداري للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي اتصالات مع وكلاء تسويق المباريات في أوروبا للاتفاق على المباريات الودية التي سيخوضها.

«الفرسان» خلال معسكر الإعداد الخارجي للموسم الجديد والمقرر إقامته في إيطاليا عقب إجازة عيد الفطر المبارك مباشرة، والذي سوف يستمر لمدة 3 أسابيع.

ويتابع الروماني كوزمين، المدير الفني للأهلي، تفاصيل هذه الاتصالات خلال إجازته الحالية، والتي يقضيها في بلاده، من أجل الوقوف على آخر مستجدات برنامج الإعداد للموسم الجديد، حيث تنطلق المرحلة الأولى منه 10 يوليو المقبل بالتجمع وإجراء الاختبارات الطبية والبدنية.

يذكر أن الأهلي سوف يستهل موسمه بخوض منافسات دور الثمانية لبطولة دوري أبطال آسيا، التي تأهل إليها للمرة الأولى في تاريخه، والتي ستقام مباريات الذهاب فيها يومي 25 و26 أغسطس والإياب يومي 15 و16 سبتمبر، فيما تجري قرعة هذا الدور 18 يونيو الجاري.

من جانبه، أكد أحمد خليفة حماد المدير التنفيذي لنادي، أن الإدارة برئاسة عبدالله سعيد النابودة، تسعى جاهدة لتوفير برنامج إعداد نموذجي للفريق من أجل تجهيزه للموسم المقبل، والمضي قدما في دوري أبطال آسيا، التي حقق فيها الفريق إنجازاً تاريخياً بالتأهل إلى ربع النهائي للمرة الأولى، ويحدوه الأمل في التقدم أكثر إلى مراحل أبعد، علاوة على إعداد الفريق لمنافسات الموسم المحلي الجديد، والتي يدخلها الفريق كعادته منافساً على جميع ألقابها. واعترف حماد بأنه الفريق يحتاج إلى تدعيم صفوفه قبل استئناف منافسات البطولة الآسيوية في ظل حرص جميع الفرق التي تأهلت إلى هذا الدور على تعزيز صفوفها، وهذا ما يدفع الأهلي إلى سد أي نقص لديه من أجل تحقيق طموحاته والتقدم أكثر في البطولة القارية، موضحا أن أهم ما يسعى إليه الفريق هو تدعيم صفوفه بمهاجم أجنبي متميز. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا