• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
  12:19    محكمة سعودية تقضي بإعدام 15 شخصا بتهمة التجسس لحساب إيران     

أسباب بكاء الطفل وهو نائمقلق وإزعاج للأم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 يونيو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

بكاء الطفل الرضيع أمر طبيعي كلغة، ووسيلة للتواصل بينه والعالم من حوله، بل هو الطريقة الوحيدة التي يعبر بها الرضيع عن حاجاته ورغباته وآلامه، أو عدم ارتياحه منذ اللحظة الأولى التي يدخل فيها الهواء إلى رئتيه بعد الولادة. ورغم أن البكاء أمر طبيعي، يصبح مثار قلق للوالدين إن استشعرا أنه أكثر من اللزوم، خاصة مع نقص الخبرة مع الطفل الأول، أو أنه يبكي لأسباب غير معلومة، أو لقلقهما من وجود أسباب عضوية تسبب ألماً وضيقاً للطفل لا سبيل لهما إلى فهم أسبابه، ولا سيما إن تحول البكاء إلى نوبات طويلة مجهولة الأسباب، ويصبح الأمر مثار إزعاج وقلق كبيرين، لكن قد يزداد قلق الأم أحياناً إذا بكى طفلها وهو نائم، وتتساءل عن أسباب هذه الحالة.

الدكتورة ميثاء النقيب، أخصائية الأطفال، تزيل عن الأم قلقها، وتقول: «أطلب من الأم ألا تبالغ في قلقها إن كان طفلها الرضيع يبكي وهو نائم، وعليها أن تعي الأسباب التي تدفعه إلى ذلك، فعادة ما يحلم الطفل أثناء نومه، وقد يبتسم أيضاً، وربما لأنه يرغب في النوم، أو أنه يعاني الجوع، أو من «المغص» بسبب فقاعات الغازات المحبوسة داخل أمعائه والتي تبدو طبيعية بعد الرضاعة، حيث يتسلل قدر كبير من الهواء إلى جوفه مع الرضاعة الطبيعية أو الصناعية، أو بسبب الإمساك، أو بسبب التهابات الجهاز التنفسي من جراء الحر أو البرد، مع المبالغة في التدفئة التي تسبب لع التعرق. كما أن عدم النظافة، أو البلل الناتج عن تبوله في الحفاضة، وهو نائم يسبب له ضيقاً شديداً، وأحيانا حرقة والتهابات في منطقة ما بين الفخذين، إضافة إلى الآلام المصاحبة للتسنين، أو لوجود التهاب غير ظاهر في مجرى البول، أو التهاب الأذن الوسطى.

ولعلاج بكاء الطفل أثناء النوم، تنصح الأم بمنح الطفل الحنان والاهتمام، وتحمله وتضمه إليها وتشعره بدفئها، وتحاول معرفة أسباب بكائه، وعدم ترك الطفل لفترة طويلة دون إرضاع ومحاولة إشباعه باستمرار، وتغيير حفاضته بمجرد البلل وتجفيفه تماماً، والحرص على ألا تكون ملابسه ضيقة وأن تكون قطنية مع مراعاة درجة حرارة الجو، ويمكنها أيضاً استخدام بعض الأدوية الطاردة للغازات والمعالجة للمغص، وعلاج أي عارض مرضي باستشارة طبيب الأطفال.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا