• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

كوفي شوب

«الغربية» تتابع المباريات في «المجالس الخاصة» هروباً من «الدخان»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 يونيو 2014

تعيش مدينة زايد بالمنطقة الغربية على أنغام كأس العالم بشكل هادئ للغاية، حيث يفضل الجميع متابعة مباريات المونديال في المجالس الخاصة، بعيداً عن التجمعات في المقاهي، ورغم أن الشباب بالمنطقة الغربية فضلوا هذا الأمر، إلا أنه في الوقت نفسه لا يزيد عدد المقاهي التي تبث مباريات البطولة العالمية على اثنين فقط، وبحكم ذلك فإننا لا نشاهد مظاهر كأس العالم واضحة على المنطقة الغربية بسبب قلة الحضور والتواجد في الأماكن العامة.

ويفضل الجميع التجمعات الشبابية الخاصة بالمجالس، التي يتواجدون بها في الغالب، والمتابعة بهدوء بعيداً عن الضوضاء ودخان الشيشة المزعج بالنسبة لهم، ومن الأمور الطريفة التي تزيد الجدال في هذا الأمر، مطالبة عدد من الأشخاص لفرع وزارة الأوقاف ببث مباريات كأس العالم في الخيم، التي ستخصص لمشروع إفطار صائم في شهر رمضان المبارك، من خلال وضع شاشات عرض للمباريات وتشغيلها بعد الإفطار وأوقات إقامة المباريات.

وفي الوقت ذاته، تعمل بعض الشركات الخاصة على عرض مباريات كأس العالم للعاملين لديها، مثل شركة جاسكو، التي وفرت شاشة عرض لمتابعة كأس العالم بالنادي الاجتماعي الخاص بها من أجل الموظفين، وعملت شركة الظفرة لكرة القدم أيضاً على تجهيز قاعة خاصة لنقل مباريات البطولة خدمة لموظفي النادي والجماهير التي تتردد على النادي بشكل دائما، حيث يحرص العاملون على متابعة المباريات كل يوم بجانب بعض الجماهير التي تحضر بشكل يومي.

وأكد خليفة الطنيجي رئيس شركة الظفرة لكرة القدم أن النادي قرر توفير هذه القاعة من أجل العاملين بالنادي، ودعوة الجماهير لحضور المباريات ايضاً، لمن أراد الحضور فأبواب النادي مفتوحة للجميع دون استثناء، مؤكداً أنها تعد خدمة مجتمعية يقدمها نادي الظفرة لجميع أفراد المجتمع ممن يريد التواجد بالنادي ومتابعة المباريات.

وقال الطنيجي: «نعمل بالفترة الحالية على بعض أعمال الصيانة بالملعب، ونجهز أيضاً لعرض نهائي الكأس بالشاشة الخاصة باستاد حمدان بن زايد، وندعو الجميع لحضور النهائي المثير لبطولة كأس العالم، وأتمنى أن نشاهد إقبالاً كبيراً على الحضور من أجل إتاحة الفرصة للجميع بالمشاهدة، والتشجيع بالحماسة التي تتطلبها البطولة».

وأضاف: «القاعة التي خصصناها في الوقت الحالي تتسع لخمسين شخصاً فقط، غير أن نهائي البطولة وبعد الدعوة التي سنقدمها للجميع سيزداد عدد المتواجدين، ولهذا فضلنا عرض مباراة النهائي في مكان أوسع ويشمل جميع من سيحضر».

وثمن حسن التميمي الرئيس التنفيذي بالإنابة بشركة كرة القدم لنادي الظفرة البادرة الطيبة، التي قدمها مجلس إدارة شركة كرة القدم برئاسة خليفة الطنيجي، لإتاحة الفرصة للعاملين والجماهير التي تتردد على النادي بشكل يومي في مشاهدة ومتابعة المباريات بشكل يومي، بعد أن خصصت الإدارة قاعة لعرض المباريات منذ بداية البطولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا