• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

بمشاركة 92 ممثلاً لمؤسسات محلية

«أبوظبي للتعليم» ينظم ورشة المحتوى المحلي في المناهج الدراسية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 نوفمبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أكد معالي الدكتور علي راشد النعيمي مدير عام مجلس أبوظبي للتعليم أن التعليم يأتي في مقدمة أولويات الحكومة، وهو ما يترجم العمل المشترك مع مختلف الجهات والمؤسسات للارتقاء بمستوى التعليم في الإمارة، مشيرا إلى أن المجلس وضع نهجا تربويا يتمحور حول الطلبة في مدارس الإمارة، ليقود الطلبة إلى التميز في مرحلة التعليم العالي ومواجهة تحديات السوق العالمية.

جاء ذلك خلال ورشة العمل التي نظمها المجلس أمس الأول حول تضمين المحتوى المحلي في المناهج بمشاركة 92 ممثلا من 42 مؤسسة محلية لعرض برامجهم ومشاريعهم التي يمكن إدراجها في المناهج الدراسية لجميع المراحل الدراسية ضمن أطر مختلفة خلال السنوات الثلاث المقبلة.

وتهدف ورشة العمل إلى إشراك المجتمع في تعليم الطلبة، ورفع التحصيل الأكاديمي ومستويات النجاح، وزيادة الوعي الوطني والمجتمعي، وتضمين الثقافة والمحتوى المحلي في تعلم الطلبة، وتوعية الطلبة بالمسارات المهنية والجامعية، وتطوير العلاقات وزيادة التواصل بين المدارس والمجتمع المحلي.

وقدمت الدكتورة كريمة المزروعي المدير التنفيذي لقطاع التعليم المدرسي في المجلس بالإنابة عرضا حول التعاون مع المجلس والمؤسسات المحلية لتحقيق أجندة أبوظبي، مشيرة إلى أن الشراكات المجتمعية تسهم في نجاح الطالب وتحصيله ورفع نسبة الوعي المجتمعي.

وتضمن اللقاء ورشتي عمل، الأولى تم فيها تبادل المعرفة بين المجلس والمؤسسات حول ما تتبناه من مشاريع حالية سواء مجتمعية أو توعوية أو تعليمية يمكن تضمينها في المناهج بما يتناسب مع رؤية المجلس ومتطلبات المناهج.

وركزت ورشة العمل الثانية على تحديد أطر التعاون المشترك مع الجهات والمؤسسات والتي تشمل مراجعة المناهج، وتوفير المحتوى والصور للكتب المدرسية وللمصادر التعليمية، وبرامج التنمية المهنية للمعلمين، وتوفير المختبرات والمرافق الأخرى للطلبة والمعلمين، وتقديم برامج تعليمية صيفية، وتنظيم الرحلات والزيارات المدرسية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض