• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

واثق من عبور الجزائر إلى الدور الثاني

ابن طالب: التحدي بـ «الدفع الرباعي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 يونيو 2014

عبر نبيل بن طالب لاعب منتخب الجزائر، عن ثقته في قدرة «محاربي الصحراء» على العبور إلى الدور الثاني للمونديال، رغم المواجهة القوية والمرتقبة التي تجمعه مع الدب الروسي الليلة، ويتطلع من خلالها «الخضر» لتقديم عرض قوي، كما فعلوا أمام كوريا الجنوبية، في المباراة الماضية، حينما تفوقوا بنتيجة تاريخية عربية 4-2.

وأكد أن المنتخب الجزائري لديه من الإمكانيات الفنية ما يوازي بقية المنافسين في المجموعة، وفي مقدمتها الروس، وقال: «أعتقد أن منتخبنا يملك مجموعة من اللاعبين لديها فرصة كبيرة لإحراز المزيد من الإنجازات، وبلوغ الدور الثاني، لدينا ما يكفي من الموهبة، ونستطيع تقديم أداء كروي رائع الآن، نتمتع بمهارات فنية للحفاظ على الكرة ونستطيع تنفيذ أقوى الهجمات، كذلك نتفوق على العديد من المنتخبات الأخرى في عدد الأهداف المسجلة».

وأضاف: «يضم منتخبنا تشكيلة رائعة من أمهر اللاعبين تقودها إدارة قوية بالفعل، ومضت تدريبات الاستعداد للبطولة على أكمل وجه، كما يسود جو من الانسجام والتناغم بين اللاعبين في المنتخب، لا شك أن النتائج الرائعة التي حققناها خلال التصفيات، ثم الفوز على كوريا الجنوبية، من شأنه أن يمنحنا الدعم ويحفزنا على تحقيق المزيد». وأضاف: «ننظر بعين الاحترام إلى كل المنتخبات المشاركة دون استثناء، ندرك تماماً أن بلجيكا المنتخب الأقوى في المجموعة، وجاء فوزها علينا لتأكيد ذلك، لكن مواجهة منتخب مثل روسيا لن تكون مستحيلة، رغم أن المدرب المخضرم فابيو كابيللو يقود «الدب»، وهذا الفريق نواة من اللاعبين المرشحين للمشاركة بنهائيات كأس العالم 2018، المنتخب يدرك ما الذي يجب فعله، وهو يشكل تهديدا كبيرا بالنسبة لنا، يجب أن يحافظ الجزائر على أقصى قوته الدفاعية كي يمنع المهاجمين من اختراق منطقة الجزاء والمرمى».

وأشار نبيل بن طالب إلى أهمية العمل على تعزيز الدفاع بالكرات الثابتة، وقال: «خلال الفترة الماضية تلقينا العديد من الأهداف عبر الكرات الثابتة، وهذا ما يدفعنا إلى العمل بشكل متواصل للتخلص من نقطة الضعف، وأعتقد أننا أحرزنا تطوراً ملحوظاً في هذه الناحية، حيث يبذل الدفاع كل ما بوسعه وآمل أن نكون قادرين على عرقلة الهجمات التي يقوم بها منافسنا».

أكد نبيل بن طالب، أن قرار التحول من المنتخب الفرنسي إلى بلاده الأصلية الجزائر يعد القرار الأهم في حياته، حيث كان شارك مع منتخب فرنسا تحت 19 عاما، وقال: «ولدت ونشأت بفرنسا ولعبت كرة القدم على أرضها، ولذلك تربطني بهذه الدولة صلة وثيقة، لكن لطالما أردت أن أسخر نفسي لخدمة الجزائر، أشعر بالفخر لوجودي مع «الخضر»، وكذلك أشعر بالسعادة إزاء النجاح الذي تحققه فرنسا، تجمعني علاقة وثيقة بالعديد من اللاعبين في فرنسا، حيث يضم «الديوك» تشكيلة رائعة الآن تمكنه من استعادة مجد «الأزرق»، لكن اهتمامي الآن ينصب على المنتخب الجزائري».

وحول اقتراح تيم شيروود مدرب توتنهام الإنجليزي، أن يلتحق ابن طالب بالمنتخب الإنجليزي، قال: «من ناحيتي، لم أخطط للالتحاق بـ «الأسود الثلاثة» ولم أتقدم بطلب لذلك، لست مواطنا إنجليزياً، على الرغم من محبتي الكبيرة للإقامة في إنجلترا، واللعب مع منتخبها، تملك إنجلترا تاريخاً عريقاً في كرة القدم، وحينما أكون في لندن أشعر بأني في موطني». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا