• الأحد 04 محرم 1439هـ - 24 سبتمبر 2017م

35 مستوطناً متطرفاً يقتحمون «الأقصى» بحراسة إسرائيلية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 يونيو 2014

اقتحم مستوطنون متطرفون أمس، المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة وسط حراسة مشددة من الشرطة الإسرائيلية، وحاولوا أداء صلوات يهودية من أجل عودة المستوطنين الثلاثة المختفين»، ولكن حراس الأقصى والمصلين تصدوا لهم. وقالت مصادر فلسطينية، إن نحو 35 مستوطنًا اقتحموا المسجد الأقصى على شكل مجموعة واحدة، وحاولوا إقامة صلوات، ولكن تجمع حولهم الحراس وطلاب العلم عند منطقة المصلى المرواني، وتم طردهم خارج حدود الأقصى. وذكرت المصادر، أن أحد أفراد القوات الإسرائيلية الخاصة اعتدى بالضرب المبرح بالهراوات على طفل وامرأة أثناء تصديهما لهذا الاقتحام. من جهتها، خطت عصابة «تدفيع الثمن» اليهودية أمس، عبارات عنصرية وتحريضية بحق العرب والفلسطينيين على جدران استنادية في مستوطنة معاليه أدوميم المقامة على أراضي المواطنين من سكان العيزرية جنوب شرق القدس المحتلة. إلى ذلك أطلع رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله، رئيس مكتب المفوضية السامية لحقوق الإنسان ماثياس بيلكية، على الانتهاكات الإسرائيلية المرتكبة بحق الشعب الفلسطيني، وآخر الجهود الفلسطينية المبذولة في ترسيخ قواعد حقوق الإنسان. وأكد الحمد الله في رام الله، أن إسرائيل قامت باعتقال العديد من نواب المجلس التشريعي ليرتفع عددهم إلى 23 نائباً في سجون الاحتلال. (رام الله الاتحاد، وكالات)