• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

ينطلق في دبي الأحد المقبل بمشاركة 700 متخصص

مشاركة إماراتية فاعلة في الاجتماعات السنوية لمجالس المستقبل العالمية 2016

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 نوفمبر 2016

دبي (الاتحاد)

تشارك دولة الإمارات بنخبة من مستشرفي المستقبل الإماراتيين من قيادات القطاعين الحكومي والخاص ورواد الأعمال والأكاديميين والخبراء، في الاجتماعات السنوية لمجالس المستقبل العالمية التي تنطلق الأحد المقبل وتستمر ليومين في دبي، لبحث مستقبل المواضيع الرئيسة التي تشغل الاهتمام العالمي. وسيعمل مستشرفو المستقبل الإماراتيون خلال الاجتماعات على تصميم الحلول الاستباقية للتحديات بمشاركة نظرائهم من مختلف دول العالم، وابتكار نماذج عالمية مستقبلية ترسخ الاستقرار وتشكل داعما أساسيا للتنمية الاقتصادية والارتقاء بمستويات الحياة، ما يرسخ موقع الإمارات كنموذج عالمي في استشراف وصناعة المستقبل.

ويشارك 50 من مستشرفي المستقبل في دولة الإمارات في جلسات العصف الذهني وتصميم النماذج المستقبلية التي ستعقد ضمن الاجتماعات السنوية لمجالس المستقبل العالمية بمشاركة مئات الخبراء والمتخصصين العالميين في استشراف المستقبل، إضافة إلى المشاركة في مختبرات المستقبل التي ستبحث آليات تصميم الحلول المستقبلية وسبل وضع أجندة متكاملة للقطاعات الرئيسية. وتهدف هذه الجلسات والمختبرات إلى ترسيخ فهم ملامح الثورة الصناعية الرابعة، وتطوير بنى وأطر مفاهيمية بناء عليها قابلة للتطبيق على المستوى العالمي، وسيتبادل الأعضاء في اجتماعاتهم التي تتواصل على مدى عامين النقاشات المستقبلية بشأن التأثير المحتمل للثورة الصناعية الرابعة، كما ستركز مجموعات العمل على ترجمة النقاشات حول مستقبل النظم العالمية والثورة الصناعية الرابعة لوضع مفاهيم ومبادرات ملموسة قابلة للتطبيق عالمياً.

وستركز جلسات العصف الذهني التي يشارك فيها 700 من نخبة رواد الفكر والمتخصصين في استشراف المستقبل من جميع دول العالم على التحولات التي ستشهدها القطاعات الرئيسة بناء على تطبيقات الثورة الصناعية الرابعة التي ستعتمد على الروبوتات والذكاء الصناعي وإنترنت الأشياء والتعاملات الرقمية وغيرها من التكنولوجيا المستقبلية في إيجاد حلول عملية للتحديات المستقبلية، مع العمل على رسم تصور لمستقبل العالم في ظل هذه المتغيرات.

وسيتم عرض مخرجات ونتائج الاجتماعات السنوية لمجالس المستقبل العالمية على الاجتماع السنوي للمنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس في يناير 2017، بمشاركة 2000 شخصية من القادة والمسؤولين رفيعي المستوى في العالم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا