• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

سيارة إسعاف رياضية في دبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 يونيو 2014

قدمت شركة الطاير للسيارات دعما لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف، تمثل في سيارتين رياضيتين من نوع فورد موستينج ليكونا أول سيارتين رياضيتين ضمن أسطول المؤسسة، لتقديم خدمة إسعاف فائقة السرعة واللازمة لإنقاذ الحالات الحرجة وعلاج مصابي الحوادث بالطريقة المناسبة وتقديم الرعاية المتكاملة للمصابين في مرحلة ما قبل المستشفى ولحين وصول سيارة الإسعاف.

وتسلم خليفة الدراي المدير التنفيذي لإسعاف دبي السيارتين الأسبوع الماضي خلال زيارة قام بها وفد شركة الطاير برئاسة الدكتور طارق حميد الطاير والمهندس حميد احمد الطاير لمقر المؤسسة حيث اجتمع الضيوف مع كبار المسؤولين والإداريين بالمؤسسة واستمعوا إلى شرح تفصيلي للخدمات التي تقدمها والخطط المستقبلية التي تعدها للتوسع فيها وزيادة أعداد المركبات والآليات التي ستنضم لأسطولها تبعا لذلك.

وقال الدكتور طارق الطاير إن الشركة يشرفها المشاركة في دعم مؤسسة بحجم إسعاف دبي التي تقدم خدمات إنسانية جليلة للجميع وتشارك في حماية المجتمع وتأمينه ضد الإصابات والأمراض، مشيرا إلى أن الطاير للسيارات تعتبر هذه الهدية بداية لتعاون طويل المدى مع المؤسسات والدوائر الحكومية الفاعلة في المجتمع الإماراتي ودبي بصفة خاصة مؤكدا أن ما تقوم به شركتنا هو واجب وطني في المقام الأول لان ما تقوم به مؤسسة الإسعاف يعود نفعه على الجميع وفائدته تعم الوطن ومواطنيه والمقيمين على أرضه المعطاء.

من جانبه تقدم خليفة الدراي بخالص الشكر لشركة الطاير للسيارات على دعمها المستمر والمتواصل لمؤسسة دبي لخدمات الإسعاف وغيرها من الدوائر الحكومية تفعيلا لتوجيهات قيادتنا الرشيدة بتدعيم التعاون والشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص والتواصل والتنسيق بينهما إضافة إلى تنفيذ برامج الأجندة الوطنية لإمارة دبي وضرورة الوصول للمريض بزمن يصل إلى 4 دقائق فقط وزيادة عدد نقاط الإسعاف واستخدام كل الوسائل الحديثة استعدادا للحدث الأهم وهو «اكسبو دبي 2020»، لافتا إلى أن تلك المبادرة ليست بغريبة على مؤسسة صناعية واستثمارية وطنية تضع نصب أعينها مصلحة الوطن وتعلي من شأنه وتقدم الصالح العام في كل مبادراتها المجتمعية الرائدة. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض