• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

الفارق يومان فقط بين نجمين صاعدين

العكبري وخالد محمد «الأصغر»..وشمبيه الأكثر مشاركة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 12 يونيو 2015

علي معالي (دبي)

شارك 62 لاعباً من الصاعدين مع الفرق في مباريات دوري الخليج العربي المنتهي، والذي بلغ إجمالي اللاعبين الذين خاضوا مبارياته الـ 373 هم القوام الكامل لمن ضمهم الـ 14 فريقا خلال 26 جولة، ويعتبر لاعب الوحدة أحمد العكبري أصغر لاعبي البطولة (17 سنة)، والفارق بينه وبين ثاني أصغر اللاعبين وهو خالد محمد لاعب وسط اتحاد كلباء يومان فقط، حيث إن العكبري من مواليد 15 يوليو، وسبقه بيومين فقط خالد محمد 17 يوليو.

وبرصد اللاعبين الصاعدين في البطولة من خلال إحصاء الذين لم تتجاوز أعمارهم 21 سنة، نجد أن هناك لاعبين أصبحوا بالفعل كبارا، وعمرهم 21 سنة لعل أبرزهم أحمد شمبيه حارس النصر الذي يعتبر من لاعبي هذه المرحلة السنية الأكثر مشاركة ومعه لاعب وسط الوصل علي سالمين، وسيف راشد ومحين خليفة محين لاعب الشارقة وأحمد راشد من الوحدة.

ويعتبر الشارقة أكثر أنديتنا إشراكاً للنجوم الصاعدين حيث دفع مدربه البرازيلي بوناميجو بـ 10 لاعبين على مدار الموسم وكانوا من العناصر الأساسية، وهو ما يؤكد أن الملك سيكون له شأن كبير خلال السنوات المقبلة في الإبقاء على هذه العناصر التي تحصل على خبرات من مباراة لأخرى، والمفاجأة أن الشباب هو أقل فرق البطولة في جانب الدفع بالعناصر الشابة حيث كان حارس المرمى حسن حمزة العنصر الشاب الوحيد الذي قدمه المدرب البرازيلي كايو في 3 مباريات.

ويعتبر أحمد العكبري لاعب خط وسط الوحدة أصغر لاعب شارك في منافسات دوري الخليج العربي، حيث شارك العكبري في مباراتين بواقع 36 دقيقة وكانت أمام عجمان والوصل، وانتهت المباراتان بنتيجة واحدة 3 - صفر، لكنها مختلفة بالطبع، حيث خسر الوحدة أمام الوصل في مباراة العكبري الأولى بثلاثية، ولكن في المباراة الأخرى أمام عجمان تفوق الوحدة بثلاثية، ويمتلك هذا الموهوب الصغير إمكانيات عالية جعلته مصدر ثقة للجهاز الفني، وبالطبع سيظل رقم 17، مهما للغاية في مسيرة هذا اللاعب حيث لعب وهو في هذه السن مع نجوم كبار بالوحدة، خاصة إسماعيل مطر، وكذلك اللاعبين الأجانب بالفريق والمسابقة.

واللاعب الآخر الأصغر في البطولة هو خالد محمد وقد شارك في مباراة واحدة أمام الإمارات وانتهت لمصلحة الصقور بثلاثية نظيفة، ولسوء حظ اللاعب أن فريقه هبط لدوري الدرجة الأولى، ولكنه في كل الأحوال سيكون له مستقبل طيب، أو ربما يخطفه أحد الأندية الكبرى ليلمع معها مستقبلا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا