• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أصبحت الراعي الرئيس للحدث

«دبي القابضة» تدعم سباق الجري للسيدات بـ 5 ملايين درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 يونيو 2014

علي معالي (دبي)

وقعت دبي القابضة اتفاقية رعاية مع اتحاد ألعاب القوى، تصبح بموجبها الراعي الرئيس لسباق دبي للجري للسيدات، حيث ستقدم للحدث دعماً مالياً بقيمة 5 ملايين درهم لمدة خمسة أعوام ليصبح اسمه سباق دبي القابضة للجري للسيدات، جاء ذلك في مؤتمر صحفي موسع عقد ظهر أمس بدبي بحضور المستشار أحمد الكمالي عضو مجلس إدارة الاتحاد الدولي لألعاب القوى، رئيس اتحاد الإمارات وخلفان بلهول نائب رئيس استراتيجية دبي القابضة، وسعد المهيري، أمين السر العام للاتحاد، وفاطمة التميمي مدير قسم السيدات مجلس دبي الرياضي، وليسا يوتون مدير سباق دبي للجري لعام 2014.

وعلق أحمد بن بيات، الرئيس التنفيذي لدبي القابضة، قائلاً: «يشرفنا في دبي القابضة إبرام هذه الاتفاقية، التي تمثل خطوة طبيعية بالنسبة لنا عقب النجاح الكبير الذي تكللت به رعايتنا لماراثون دبي، ونؤكد التزامنا التام بدعم المجتمع المحلي وتمكين المرأة من خلال الأنشطة الرياضية، ونسعى لتحقيق ذلك من خلال رعايتنا للفعاليات الرياضية، فيما نواصل مساعينا الرامية لتشجيع سكان الدولة من المواطنين والمقيمين على اتباع أنماط حياة صحية ونشطة بما يساعد في تحسين جودة حياتهم».

وقال خلفان بلهول: «دورنا مهم في تنمية الرياضة والمجتمع وقناعتنا كبيرة بالدور الذي نقوم به في مثل هذا الحدث الكبير، ونفخر بالتعاون مع اتحاد ألعاب القوى، ومجلس دبي الرياضي لدعم نجاح هذا الحدث الذي سيوفر منصة لتمكين وتشجيع السيدات من مختلف الأعمار على تحسين لياقتهن البدنية وتعزيز صحتهن العامة، وتأتي هذه الاتفاقية كخطوة طبيعية بالنسبة لنا بعد النمو الذي شهده برنامجنا الخاص بتعزيز اللياقة البدنية، بالإضافة إلى رعايتنا الناجحة لماراثون دبي، وتتماشى مع التزام دبي القابضة بتشجيع موظفيها وعموم أفراد المجتمع على اتباع أنماط حياة مفعمة بالنشاط والحيوية، ونفخر بلعب دور فعال في تشجيع السيدات على اتباع أنماط حياة صحية ونشطة بما يساعد في تحسين جودة حياتهن».

أضاف: «نتوقع أن يستقطب السباق هذا العام ما يزيد على خمسة آلاف عداءة، وسيقام على شارع الجميرا بمحاذاة برج العرب، أحد أبرز معالم دبي، ومنتجع مدينة جميرا».

وبدوره قال المستشار أحمد الكمالي: «تسهم رعاية دبي القابضة ودعم مجلس دبي الرياضي والجهات المحلية الأخرى، في الارتقاء بمستوى السباق خلال هذا العام وضمان تقديم حدث ناجح. ويقع على عاتقنا مسؤولية إلهام السيدات وتشجيعهن على جعل النشاطات البدنية جزءاً محورياً من حياتهن اليومية، ونتطلع قدماً لمشاركة عدد أكبر من المشاركات اللاتي ينجحن بعبور خط النهاية في شهر نوفمبر».

وقالت فاطمة التميمي: «نشكر دبي القابضة على دعمها لهذا الحدث والتعاون الايجابي والفعال مع مجلس دبي الرياضي الذي يهتم بكافة القطاعات الرياضية في الإمارة».

وتنطلق فعاليات السباق 7 نوفمبر المقبل، على شارع أم سقيم مقابل فندق مدينة جميرا وبمحاذاة برج العرب، ويفتتح باب التسجيل في السباق للسيدات ضمن فئتي 5 و10 كيلو مترات، اعتباراً من 3 يوليو المقبل.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا